دراسة: الشاي الأخضر خطر على لاعبي الأولمبياد

مجلة نبض (CNN): كشفت دراسة جديدة أن احتساء الشاي الأخضر لدى الرياضيين المشاركين في المنافسات الدولية، قد يؤدي إلى ظهور آثار لعدد من المواد المحظور تعاطيها، والتي يتم الكشف عنها في الفحوص الطبية.

وجاء في الدراسة، التي تم نشرتها مجلة التايم الأمريكية، الشقيقة لـCNN، أن الشاي الأخضر يحتوي على آثار لهرمون “التستستيرون” المحظور استعماله من قبل الرياضيين في المنافسات العالمية وخصوصاً في الأولمبياد.
ونقلت الدراسة، على لسان مدير مركز تعاطي المنشطات، أوليفر رابين، قوله: “يتحتم علينا تعديل النسب الطبيعية للمعدلات المسموح بها في الجسم، بما يتماشى مع النتائج التي ستؤكدها الأبحاث حول نسب المنشطات والهرومونات الدقيقة التي يضيفها احتساء الرياضيين للشاي الأخضر.”
وأشار رابين إلى أنه “علينا تعديل الفحوص الطبية المستخدمة حاليا في الكشف عن تعاطي المنشطات أو الهرمونات المحظورة، حيث أن الإنزيم المستخدم حاليا للكشف عن المواد غير المسموح في أجساد الرياضيين، حيث يتم تتبع أدق التفاصيل والآثار في الدم.” وأضاف رابين “من العجيب معرفة أن احتساء مشروب منتشر للغاية مثل الشاي الأخضر، سيكون له تأثير على البنية الهرمونية للجسم.” وتأتي هذه الدراسة في الوقت الذي يستعد فيه الرياضيون من حول العالم، للمشاركة في أولمبياد لندن الصيف المقبل.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد