مسابقة أفضل صورة لطلاب الطب بالمملكة.. جامعة الملك فيصل وأم القرى تحتلان المراكز الأولى

مجلة نبض(خاص): استقبل عميد شؤون الطلاب بجامعة أم القرى الدكتور/ عصام علي خان بمكتبه يوم أمس الأحد الموافق 18-11-1432هـ الطلبة الفائزين بالمراكز الثلاثة الأولى في مسابقة أفضل صورة فتوغرافية والتى أقيمت بمجموعة طلبة الطب في المملكة العربية السعودية على الفيس بوك وتحت رعاية عمادة شؤون الطلاب بالجامعة.

وحضر اللقاء كل من الدكتور/ عبد الخالق جلال الدين دولة وكيل الأنشطة الطلابية بالجامعة والأستاذ/ منصور أحمد قزان مسؤول النادي الطلابي الطبي بالجامعة  و الدكتور /زياد عزت الجندي رئيس مجموعة طلبة الطب بالمملكة العربية السعودية وطبيب إمتياز بجامعة أم القرى وبالنيابة عن صاحبة المركز الأول في المسابقة الأخت منال مبارك القعيمي طالبة بكلية الطب بجامعة الملك فيصل دفعة 1427 هـ  وحضر كل من الأخ عبدالإله عصام نقلي طالب بكلية الطب بجامعة أم القرى دفعة 1427 هـ صاحب المركز الثاني والأخ محمد عبيدالله العطاس طالب بكلية الطب بجامعة أم القرى 1431هـ صاحب المركز الثالث بالمسابقة.

وقد تم اختيار الصور الفائزة بالمراكز الثلاث من قبل لجنة تحكيم المسابقة والمتمثله في: زيادعبد الرحمن العكاس كلية الطب بجامعة الطائف 1428 هـ. كمشرف عام للمسابقة, مجد علي النوار كلية الطب جامعة الملك عبد العزيز فرع رابغ 1430هـ كرئيس اللجنة وفيصل سعود الشمري كلية الطب جامعة الجوف 1429هـ  كنائب رئيس اللجنة. والأخوة الأعضاء: نواف زامل الشمراني  كلية الطب بجامعة الطائف 1428هـ, ندى حامد الغامدي طالبة طب بجامعة الطائف 1430هـ, غدي علي معافا  كلية الطب جامعة جازان 1429هـ والدكتورة نوف زكريا إبراهيم  كليه الطب بجامعه أم القرى 1426هـ .

وأعربت د/ نوف زكريا إبراهيم عن رأيها بهذه المسابقة قائلة”أن المسابقة الطلابية لأفضل صوره فوتوغرافية، مسابقه امتزج فيها الرقي الفني مع إحداثيات الطب وألقت الضوء على مواهب طلابية فريدة لتشكل أجمل صور فوتوغرافية تبقى في قلوب أسريها، كان لي الشرف بأن أكون فرداً ضمن لجنة التحكيم والعمل ضمن طاقمهم، وكلي ثقه بتطورات ستتم لمسابقة أخرى مثلها فهذه هي البداية فقط”.

كما رأت الطالبة ندى حامد الغامدي أن للمسابقة أثر واضح على الطلاب بقولها  “التصوير فن و ثقافة من الناحية الفنية أعتبره عالم من يبحر به سيجد أنه شيق وممتع وصعب لأنه يحتاج لدقة و مهارة وتوقيت, ومن الناحية الثقافية أعتبره إتصالاً بصريا يفوق كل الثقافات من الخطب والشعر وغيرها لأنه بالإمكان التعرف على المصورين ونظراتهم من خلالها. وقد كان لوجود مسابقة التصوير الفتوغرافي الأثر البارز في تحقيق ذلك من خلال التفاعل الكبير والأصداء الجيدة التي لقيناها عند تنفيذ هذه الفكرة  في نسختها الأولى التي أتطلع بكل شوق للنسخة الثانية لأرى نتائج أكبر بهدف تسليط الضوء على مواهب أطباء و طبيبات المستقبل من خلال تحفيزهم لتقديم رؤيتهم حول ما يمكن لهم تقديمه من فنون وثقافة التصوير في أي مجال كان كونهم فئة منتجة و مؤثرة في المجتمع. أخيراً الشكر لله ثم أشكر كل من قام على انجاح هذه الفكرة وإبراز المسابقة بالشكل اللائق والمستوى العالي”.

وأشار الطالب مجد علي النوار بهدف المسابقة قائلا ” إنطلقت النسخة الأولى من المسابقة وقد كان الهدف منها هو إبراز المواهب وإضفاء جو المتعة  والتحدي بين الأعضاء فكان التجاوب بشكل جميل من الاعضاء حيث رأينا التنافس بشكل ملموس ممزوجا ببعض من المتعة فرأينا تحدي من نوع خاص فكل مشترك كان يبرز جزء جمالي خاص به فبرأيي الكل مميز هنيئا لمن حازعلى المراكز الاولى وبالتوفيق للبقية في مسابقات قادمة باذن الله”.

و أضاف د.زياد عزت الجندي بالنيابة عن مجموعة طلبة الطب في المملكة العربية السعودية ” أشكر عمادة شؤون الطلاب بجامعة أم القرى ممثلة بالدكتور عصام خان عميد شؤون الطلاب و الدكتورعبد الخالق دولة وكيل الأنشطة الطلابية على الإهتمام بإبدعات الطلبة ليس فقط على مستوى الجامعة ولكن أيضا على المستوي المحلي وإن شاء الله نكون قدوة حسنة لجميع الجامعات السعودية في دعم الطلبة وتشجيعهم على الإبداع في أمور الحياة .. شكرا جزيلا ونتمني المزيد من التقدم والازدهار”.

 

الجدير بالذكر .. أن الصور المشاركة في المسابقة ومجموعها 28 صورة كانت لطلاب وطالبات طب من مختلف جامعات المملكة التقوا في مجموعة طلبة الطب في المملكة العربية السعودية(MSSA) والتي تسعى دائما لجمع طلبة الطب تحت سقف واحد من خلال أنشطتها المتعددة ليتشاركون النجاح فيما بينهم.

لمشاهدة الصور المشاركة