اختتام فعاليات المؤتمر الأوّل لمستجدّات الطب الباطني بجامعة طيبة

مجلة نبض (علي راجح – معاذ العتيبي): اختُتمت مساء الخميس الماضي فعاليات (المؤتمر الأوّل لمستجدّات الطب الباطني)برعايةٍ كريمة من معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عدنان المزروع، وكان المؤتمر قد استمرّ ليومي الأربعاء والخميس 4-5 / 6 / 1433هـ ، 25-26 / 4 / 2012  م. في قاعة المحاضرات بفندق الميريديان بالمدينة المنوّرة ، وينظّمه قسم الطب الباطني بكلية الطب بجامعة طيبة.

واستضاف المؤتمر ثمانيةً وثلاثين محاضراً ورئيس جلسة، في جميع التخصصات، وشارك في المؤتمر استشاريّون من مستشفى الملك خالد الجامعي بالرياض، والمستشفى العسكري بالرياض، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ، ووزارة الصحة، بالإضافة إلى أعضاء قسم الباطنة بجامعة طيبة.

انطلقت فعاليات المؤتمر يوم الأربعاء بحفل الافتتاح ، لتتبعها بعد ذلك محاضرات المؤتمر التي كانت على أربع جلسات علمية ، حيثُ تمحورت الجلسة الأولى حول مستجدّات أمراض الغدد الصمّاء ، و شملت الجلسة الثانية مستجدّات أمراض الجهاز الهضمي والكبد ، ونُوقشت في الجلسة الثالثة والرابعة مستجدّات أمراض القلب ،والأمراض المعدية على التوالي.

أمّا محاضرات اليوم الثاني من المؤتمر فقد تمحوّرت حول ثلاثة مواضيع رئيسة : أمراض الجهاز العصبي ، وأمراض الدم ، وأمراض الجهاز التنفّسي، انتهى بعد ذلك المؤتمر بحفّل ختام مصغّر على شرف رئيس قسم الباطنة بكلّية الطب الدكتور حسين هاشم يماني.

مجلة نبض استضافت الدكتور حسين هاشم يماني في حوار مصغّر تحدّث فيه المؤتمر وأهدافه قائلاً “الهدف الرئيس من هذا المؤتمر هو البحث وطرح أكثر من مصدر ومرجع للمستجدّات الطبّية وعدم حصرها في جمعية طبّية واحدة أو مركز طبّي واحد من العالم أجمع ، كمان أنّ عرض المستجدّات ربّما يختلف حسب المستمع أو الحاضر للمؤتمر ، فالنقاش يحصُل بين أطبّاء استشاريّين متخصّصين في المجال ، فيستفيد وربّما يشاركهم زملاؤهم الاستشاريون من الحضور ويثير هذا النقاش العلمي الأطبّاء حديثي التخرّج والطلّاب ليبحثوا في هذا الموضوع”

كما أخبر الدكتور يماني أن قسم الباطنة بكلّية الطب عازمٌ على استمرار هذا المؤتمر وأنّه سيكون هناك مؤتمر ثانٍ العامَ القادم ، وأنّه سيُفتح المجال أمام الطلبة للمشاركة الفعلية في المؤتمر ببعض الفقرات والمواضيع المخصّصة لهم.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد