وزارة الصحة أدخلت ثقافة القياس في الوزارة كمنهج وأسلوب عمل لتحسين خدماتها

مجلة نبض(وزارة الصحة): أكد معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبد العزيز الربيعة أن وزارة الصحة أدخلت ثقافة القياس في الوزارة كمنهج وأسلوب عمل لتحسين الخدمات المقدمة للمواطن والمستفيد من خدمات الوزارة وان الوزارة ترتكز في إستراتيجيتها الصحية على عدة مرتكزات منها الحكومة الالكترونية ، والملف الصحي الالكتروني ، ومكننة الإجراءات ، تطويع التقنية لخدمة برامج وأنشطة الوزارة.

وأوضح بأن البوابة الالكترونية الموحدة والتي دشنت تشمل أيضا في مرحلتها الأولى العديد من الخدمات والبرامج الإلكترونية مثل (برنامج الإبلاغ عن الأخطاء الطبية الجسيمة ـ برنامج إدارة الأسرَّة بالمستشفيات – برنامج قياس رضى المرضى ـ برنامج المراجعة الإكلينيكية ـ برنامج إدارة ملف الطبيب الإلكتروني ـ برنامج الإدارة والتحكم في صلاحيات موظفي القطاع ـ برنامج ملف المستشفى-المرحلة الأولى) مضيفاً إلى أنه قد تم بناء هذه البوابة لتضم المزيد من الخدمات والبرامج الإلكترونية في حال جاهزيتها مستقبلاً ..

وأضاف الدكتور الربيعة لدى تدشينه أمس البوابة الإلكترونية الموحدة للخدمات الصحية لتضم جميع الخدمات الإلكترونية والبرامج التي تتعامل بها مستشفيات وزارة الصحة، أو المراكز الصحية، أو المرافق والقطاعات الأخرى وذلك بحضور عدد من الإعلاميين والمهتمين بالشأن الصحي … أن الوزارة تواجه الكثير من التحديات في الوقت الراهن في مختلف القطاعات والخدمات التي تقدمها من خلال حالات الطوارئ أو التحويل بين مراكز الرعاية الصحية الأولية في المنطقة وبين مختلف مناطق المملكة وغير ذلك وأن هذه التحديات لا يمكن أن تحل بين يوم وليلة

وأشار إلى أنهم في وزارة الصحة يحاولون قدر المستطاع إيجاد الحلول الممكنة التي تسهل وتسير العمل عبر المستشفيات بسلاسة وسهولة وذلك من خلال العديد من البرامج التي تقدمها الوزارة ومن أبرزها عمليات اليوم الواحد كما هو معمول به في الدول الكبرى والتي تشكل نقلة كبرى في عملية دوران الأسرة نظير الحاجة لماسة لها .مشيراً إلى أن هناك 802170 عملية تجرى يومياً من هذا النوع والمملكة بدأت في تطبيق هذا النوع من العمليات وإن كانت قد بدأت بنسب متدنية تصل إلى 2% حتى وصلت الآن إلى 35% م