إنجازات اليوم حكايات الغد

الكاتبة: سهى مريكي

رحمةُ اللهِ على أجدادنا كُنتُ دائماً أقع في المشكلة ذاتهِا معهم عندما يحكون لي حكاياتِهم و انتصاراتهم ذاتها ، كل مرة كنتُ بيني وبين نفسي أتأفف وأملٍّ ! أستمع بوجهٍ بشوش تارة وأُكمل لهم القصه تارةً أخرى . اليوم عرفتُ السبب الذي كنتُ أجهلهُ ،كانوا يقصون لي عن بطولاتهم و إنجازاتهم و تفاصيلٍ أحبوها ، تفاصيلٍ صغيرةٍ كثيراً ما أصابتني بالضجر رغم عظمتِها .

في الأيام الماضية كان حفلُ تخرج طلاب الطب بجامعة أم القرى للدفعة السابعة والعشرين ، حُلمٌ أدمنته أكثر من ست سنوات وبين ليلةٍ وضُحاها تحقق! كان مليئاً بالتفاصيل الجميلة مع من أحببت ، عائلتي وأخواتي اللاتي لم تلدهن أمي ، غياب البعض أحزنني لكن الكثير الكثير من العطاء هوّن على قلبي الغصّة ، حضور الأطباء الذين علمّوني و رؤية بريق الفخر في أعينهم ، أناسٌ لطالما سمعت عنهم لسنوات واليوم رأيتهم و احتضنتهم و عرفت لماذا كنت أحب سماع القصص التي تدور حولهم . ليلة البارحة كل طالب وطالبة من السنه السادسة بزي التخرج كان بطلًا مغوارًا ، كانت ليلة العرس الكبير بتاجِ الفرح وقسَمِ الأمانة. فرحة طارت بنا الى أرض الذكرى الخالدة أرض الحقيقة التي فاقت الخيال إلى اللا حدود.

إن كان الواقع يأخذنا الى هذا المكان ذلك يعني أن أحلامي لم تكن تعرف اللا حدود ! فكل أحلامي لم تتخيل ذلك الجمال والإحساس كان يوم به مئة قصة وقصة تحكى . وعدي لأحفادي بالغد أن أحكي لهم تفاصيل الأمس وإن تضجّروا فسيأتي يومٌ يعرفون فيه معنى الواقع عندما يفوق الحلم جمالاً .

This Post Has 4 Comments

  1. سهام طلال says:

    رائع ياعزيزتي … ونفع الله بكم الاسلام والمسلمين

  2. هاله says:

    “إنجازات اليوم حكايات الغد”
    فعلا .. لذلك لنحاول جاهدين إثراء حياتنا بالمغامرات والإنجازات. حتى يكون في جعبتنا لاحفادنا العديد والمديد من القصص والحكايات، المثرية والممتعة بإذن الله.
    بورك وازدان قلمك صديقتي سهى
    :)

  3. منال العتيبي says:

    أجمل الحكايات والقصص هي حكايا النجاح … ستظل للابد ذكرى خالدة .. حتى نشيب ونهرم … رائعه ياسهى

  4. سهى says:

    شكراً للتعليقات والردود ^__^ أسعدني ذلك لأقصى الحدود

Leave A Reply