أشعة الشمس وتناول الأسماك تقي بإذن الله من الإصابة بالسكتة الدماغية

مجلة نبض(اكتشافات): كشفت دراسة طبية حديثة أجراها باحثون أمريكيون بجامعة هاواي النقاب عن أن الخروج إلى الأماكن المفتوحة والتعرض لأشعة الشمس الساطعة وتناول المأكولات البحرية الغنية بفيتامين “د” يقلل فرص الإصابة بالسكتة الدماغية بإذن الله .
وبين العلماء أن نقص فيتامين (د) – الذي يحصل عليه جسم الإنسان وطبقة الجلد الخارجية بصورة طبيعية بعد التعرض المباشر لأشعة الشمس القوية , ويتوفر في المواد الغذائية مثل المكسرات والأسماك التي تحتوى على دهون الاوميجا 3 – يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة تزيد عن الخمس .
وأشاروا إلى أن ربع الأشخاص الذين لديهم نقص فيتامين ( د ) ارتفعت لديهم فرص الإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة قد تصل إلى 22 % مقارنة بالأشخاص العاديين , لافتين الانتباه إلى أن انخفاض مستويات فيتامين ( د) تزيد من فرص الإصابة بالأنواع الأكثر شيوعا للسكتات الدماغية , التي تنطوي على حدوث تجلط دموي بالمخ يستقر في الأوعية الدموية .
واستنتج فريق البحث بجامعة هاواي نتائج دراستهم التي استمرت حتى 34 عاما على 7 آلاف و500 رجل من الأشخاص في منتصف العمر وكبار السن الذين يعيشون في الجزر , وتم تصنيف المشاركين على مستويات فيتامين ( د ) بأجسامهم وبحثا عما تناولوه مؤخرا وليس كمية أشعة الشمس التي حصلوا عليها .
وقال جوتارو كوجيما ” أحد الباحثين ” إن الحصول على فيتامين ( د ) من الغذاء أو المكملات الغذائية كان أكثر أهمية بالنسبة لكبار السن لأن الحصول على هذا الفيتامين من أشعة الشمس المباشرة يصبح أكثر صعوبة مع التقدم في السن.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد