جامعة القصيم تقديم الخدمات للمجتمع بـ 14عيادة للبصريات مجاناً

مجلة نبض – جامعة القصيم : افتتح معالي مدير جامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالرحمن الحمودي عيادات البصريات بكلية العلوم الطبية التطبيقية “قسم البصريات” واطلع معاليه على القاعات الدراسية والمعامل الحديثة حيث استمع لشرح مفصل عن العيادات البصرية والخدمات التي تقدمها لمنسوبي الجامعة وطلابها وأفراد المجتمع وأكد عميد الكلية الدكتور يوسف بن حمود الدباسي أن القسم يضم 14 عيادة مجهزة بأحدث الأجهزة لتدريس الطلاب والكشف على المراجعين من داخل وخارج الجامعة وقال: العيادة تقدم عدداً من الخدمات لمنسوبي وطلاب الجامعة وأفراد المجتمع وذلك خلال يومي الاثنين والثلاثاء من كل أسبوع وذلك من خلال تقديم خدمة الكشف عليهم “مجاناً” فضلاً عن المسح الميداني التي تقوم به العيادات لمدارس المنطقة “بنين وبنات” للمرحلة الابتدائية والتي نهدف من خلالها إلى خدمة المجتمع وتدريب الطلاب للكشف على مشاكل البصر مبكرا لدى الأطفال وتوعية أولياء أمورهم بهذه المشاكل كما كشف أن العيادة  تمنح توصية بصرف بدل إعاقة أو نظارة  لطلاب الجامعة .

وأشار الدكتور الدباسي إلى أن القسم استقبل أول دفعة عام 28/1429هـ لافتاً إلى أن عدد سنوات الدراسة بالقسم 6 سنوات يمنحها على إثرها الخريج درجة دكتور بصريات ( OD ) وهي من الدرجات التي تمنح لخريجي تخصص البصريات في عدد من الجامعات العالمية وتعتبر الدرجة الوحيدة والأساسية لممارسة مهنة البصريات في أمريكا الشمالية وهي درجة مصنفة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية والمنظمات الأمريكية.
وأوضح الدكتور يوسف الدباسي أن القسم يتميز عن درجة بكالوريوس البصريات في كثافة المحتوي التعليمي والتدريب الإكلينيكي ويعتمد بشكل كبير إلى جانب العلم النظري بتكثيف الجانب التطبيقي (العيادي) أثناء دراسة الطالب وخاصة في السنتين الأخيرتين حيث يقوم الطالب بفحص وتشخيص وعلاج الاعتلال البصري لمرضي عيادة البصريات بالعيادات الداخلية بالقسم وبالمستشفيات ولا شك أن وجود مثل هذه الدرجة العلمية ومنحها للخريجين لأول مرة بالمملكة تعتبر إضافة جديدة للجامعات السعودية ومسايرة لما يستجد عالمياً حيث يستطيع الخريج حامل هذه الدرجة وبما اكتسبه من مهارات علمية وعملية وإكلينيكية من خلال البرنامج الدراسي  أن يقدم الرعاية الطبية اللازمة في مجال العين والرؤية بشكل مستقل وشامل وأن يساهم بشكل فاعل في الابتكار و الأبحاث المطورة للبصريات وعلوم الرؤية.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد