هل هناك ادمان على الانسولين!!

 الادمان على الانسولين !!

في الحقيقة يجب فهم العلاقة بين الانسولين والسكر،فالسكر هو غذاء الجسم ولا يمكن استخدامه بدون الإنسولين بالتالي عندما لا يعمل الانسولين بالشكل المطلوب فذلك يؤدي الى تراكم السكر في الدم دون ان تستفيد منه خلايا الجسم فالإنسان بدون إنسولين هو إنسان بدون غذاء و يؤدي الى اضطراب مستوى السكر في الدم و بذلك يؤثر على أجهزة الجسم.

في بداية مرض السكري يبدأ الأطباء باستخدام علاجات تركز على أمرين:

١- زيادة فاعلية الإنسولين وذلك يكون في بداية المرض و ذلك عن طريق تخفيف الوزن بطرق صحيحة كالتقليل من السكريات وممارسة الرياضة وقد يلجأ لعلاجات تقلل من امتصاص السكر ويحرقه بكفاءة اكبر بالجسم .

 2- زيادة نسبة الانسولين و ذلك حين يستعسر ضبط السكر بالطرق الماضيه فيلجؤن الى زيادة الانسولين بالجسم حتى لا تحصل مضاعفات من تراكم السكر بالدم كأمراض القلب والكلي والعيون والقدم السكري وذلك بطريقتين:

أ- ادوية تحفز البنكرياس لزيادة نسبة افراز الانسولين بالدم ولكن الملاحظ أن البنكرياس مع الوقت يصبح غير مستجيب للعلاجات التحفيزية حيث لا يفرز الكمية الكافية رغم تناول المريض لأعلى جرعة مسموحة للدواء ،فيضطر الطبيب بالبدء باستخدام الانسولين الخارجي.

ب- انسولين خارجي (ابر الإنسولين) :
و هو عباره عن انسولين مشابه للانسولين الطبيعي و يسستخدم كعلاج بديل عن عمل البنكرياس  وذلك حفاظا على حياة المريض وهذه الفترة من المرض لايمكن الإستغناء عن الإبر للأسباب التي ذكرت مسبقا.

 

بواسطة: فريق عمل تصحيح الإشاعات.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد