استشارية علاج السكر بالخلايا الجذعية لا يزال تحت البحث الطبي

مجلة نبض – وزارة الصحة : استضاف مركز معلومات الإعلام والتوعية الصحية بوزارة الصحة وضمن حملة الوزارة للتوعية الصحية في الصيف الدكتورة صفية الشربيني استشاري غدد صماء وسكري للرد على أسئلة المتصلين عبر الهاتف المجاني الخاص بالمركز 8002494444وحساب الوزارة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر @saudiMOH.وكانت أبرز الأسئلة التي تلقتها الدكتورة صفية بخصوص الخلايا الجذعية وحول ما إذا كانت تعالج مرض السكر ، فأكدت الشربيني أن علاج السكر بالخلايا الجذعية لا يزال تحت البحث الطبي وهو بصفة عامه عبارة عن اخذ الخلايا الجذعية وحقنها في مريض السكري حيث تتحول الخلايا إلى خلايا بيتا القادرة على تصنيع الأنسولين. كما نصحت الدكتورة صفية مرضى السكري بعدم تناول أي أدوية بدون استشارة طبيب، لان الأدوية لها آثار جانبيه ويمكنهم فقط تناول الأدوية البسيطة مثل البنادول. وعن أسباب الرجفة عند انخفاض معدل السكر لدى مرضى السكري، والاصفرار في الوجه، والتعرق.. فقد أكدت الدكتورة صفية أنها تعود لأمر يتعلق بالجهاز العصبي وقد تكون بسبب إفراز الجسم لبعض الهرمونات التي تعمل ضد عمل الأنسولين.وعن مدى صحة اعتقاد الإصابة بمرض السكري نتيجة صدمة نفسية عند بعض الأشخاص، فقد أكدت الشربيني أن الصدمة بحد ذاتها لا تسبب الإصابة بالسكري، وفي الغالب يكون لدى الشخص استعداد للإصابة بالسكري ثم يظهر بعد الصدمة. كما نوهت الدكتورة صفية أن هناك علاقة بين ارتفاع نسبة السكري لدى مرض السكري في الدم عند تناولهم الكورتيزون، وذلك لان الكرتزون من الأدوية التي ترفع السكر في الدم كما انه سبب في حدوث السكري إذا تم استعماله لفترات طويلة.وعن أسباب انخفاض الوزن عند الأشخاص الذين يصابون بارتفاع معدل السكر في الدم أكدت الشربيني أن ذلك يعود لكثرة التبول والجفاف كما أن الجسم لا يستطيع الاستفادة من السكر في عملية الاستقلاب.كما نوهت الدكتورة صفية أن أعراض السكري لدى الأطفال هي كثرة التبول والعطش و التعب العام، أما ابرز أسباب حدوث مرض السكري للأطفال (النوع الأول) هو تلف وضمور الخلايا المصنعة للأنسولين

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد