دراسة تنصح النساء بالاحتفاظ بسجلات للطعام لفقد الوزن

مجلة نبض-رويترز: أظهرت دراسة جديدة أنه في حالة الرغبة في فقد الوزن دون التضور جوعا فإن أفضل وسيلة هي الاحتفاظ بسجل بكل المأكولات والمشروبات وليس عدم تناول وجبات أو أكل كميات أقل من الطعام خاصة في الغداء.

وفي دراسة بحثت أثر وسائل المتابعة الذاتية العديدة لدى النساء الأكبر سنا اللاتي يعانين زيادة الوزن والبدانة أظهر علماء في مركز فريد هاتشينسون لأبحاث السرطان في سياتل أن التغييرات البسيطة في السلوك يمكن أن تحدث فارقا في الوزن.

ووجد العلماء في الدراسة التي استغرقت عاما أن النساء اللاتي احتفظن بسجلات للطعام فقدن من الوزن 2.7 كيلوجرام أكثر ممن لم يحتفظن بمثل هذه السجلات لكن إذا لم يتناولن بعض الوجبات كان الوزن الذي فقدنه 3.6 كيلوجرام أقل ممن تناولن وجبات منتظمة.

وقالت ان مكتيرنان مديرة مركز الوقاية التابع لمركز هاتشينسون الذي أجرى الدراسة في مقابلة “معرفة نوعية الأكل التي نأكلها وكمية الأكل التي نأكلها هي الأساس فيما يبدو.”

وأضافت “بالنسبة للأفراد الذين يحاولون فقد الوزن فإن النصيحة الأولى استنادا إلى نتائج هذه الدراسات هي الاحتفاظ بسجل للمأكولات للمساعدة على الالتزام بالسعرات الحرارية المطلوبة يوميا.”

وقالت مكتيرنان إنه كلما زادت السجلات التي تحتفظ بها النساء كلما زاد الوزن الذي يفقدنه. إذ ان تسجيل ما يأكلنه يزيد من إدراك المرأة للأطعمة والسعرات الحرارية التي تستهلكها.

وأجرت مكتيرنان وفريقها الدراسة على 123 امرأة بين 50 و75 عاما يعيشن في منطقة سياتل. ونشرت نتائج الدراسة في دورية أكاديمية التغذية وعلم الأنظمة الغذائية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد