774 متبرعاً بالخلايا الجذعية لمركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية

مجلة نبض – الرياض :
نجح السجل السعودي للمتبرعين بالخلايا الجذعية التابع لمركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية في تحقيق اكبر رقم من المتبرعين والذي بلغ 774 متبرعا في برنامج ارامكو السعودية الثقافي بالرياض.

ويعد مشروع السجل السعودي للمتبرعين بالخلايا الجذعية أول سجل من نوعه في الشرق الأوسط، على الرغم من وجود سجلات للمتبرعين بالخلايا الجذعية في كافة أنحاء العالم، وقد قام المركز بإنجاز كل السياسات والإجراءات التنظيمية المطابقة للمعايير الدولية، من أجل بناء هذا السجل الذي يهدف إلى إنشاء قاعدة بيانات متخصصة في تسجيل وإجراء عمليات البحث عن المتبرعين المطابقين، من خلالها جمع عينات مائة ألف متبرع خلال الخمس سنوات المقبلة ما من شأنه ان يسهل إيجاد متبرعين للمرضى المصابين بأمراض مستعصية كسرطانات الدم والأمراض الوراثية، والذين لا يجدون متبرعاً مطابقاً من الأقارب ولهذا الغرض فقد تم التعاقد مع إحدى الشركات الرائدة في توفير هذه الخدمات للسجلات العالمية.

كما أطلق المركز حملات استقطاب للمتبرعين تم أولها في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية وجامعة الملك سعود بن عبدالعزيز للعلوم الصحية بالرياض، بالإضافة إلى مشاركة السجل في مهرجان الجنادرية السنوي لعام 1433ه وسيتم إطلاق حملات توعوية في جامعات الرياض مع بداية السنة الدراسية الجديدة ومن بعدها سيتم التوجه إلى جميع أنحاء المملكة لاستقطاب المتبرعين وتثقيفهم، مع السعي إلى إيجاد فروع للسجل في مختلف مدن المملكة في المستقبل القريب.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد