حبوب البروتينات المستخدمة في علاج خشونة المفاصل ليست فعّالة

مجلة نبض – متابعات : 

أظهرت دارسة حديثة بأن الحبوب التي تحتوي على البروتينات والمكملات الغذائية التي يتم وصفها في علاج مرض خشونة المفاصل مثل حبوب الجلوكوز أمين والكندروتين ليست لها فاعلية تذكرعند إعطائها لعلاج المرضى الذين يعانون من آلام أسفل الظهر نتيجة خشونة الفقرات أو جفاف الغضاريف.

وقد تم إجراء هذه الدراسة التي كانت على أكثر 250 مريضا تم إعطاؤهم هذه الحبوب لمدة لاتقل عن ستة أشهر وبعد ذلك تم تقييمهم وعند مقارنة الفئة التي تم إعطاؤها الحبوب المحتوية على البروتينات والفئة الأخرى التي تم إعطاؤها حبوبا تحتوي فقط على نشويات غير دوائية وجد الباحثون أنه لايوجد فرق يذكر من ناحية تقليص الألم أو إعادة المرضى لممارسة الحياة بشكل طبيعي أو أي تغيرات في الأشعة. وقد استنتج الباحثون أن هذه البروتينات ليست ذات فعالية في علاج هذه الأمراض ويجب عدم إيهام المرضى بأن لها فاعلية حيث أن تعاطيها لفترات طويلة يؤثر على الناحية المادية للمريض لغلاء ثمن هذه الأدوية وكذلك لإحتمال حدوث مضاعفات في بعض المرضى الذين يعانون من مشاكل في الكلى أو في الكبد.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد