دراسة: المضادات الحيوية تسبب السمنة في مرحلة الطفولة

مجلة نبض – واس : 

كشفت دراسة حديثة أن الرضع الذين يتم إعطاؤهم مضادات حيوية قبل الشهر السادس من عمرهم يكونون عرضة بصورة أكبر للإصابة بالسمنة فيما بعد في مرحلة الطفولة.

وقام الباحثون بمراجعة بيانات أكثر من 11500 طفل بريطاني، وتبين أن الأطفال الذين تم إعطاؤهم مضادات حيوية منذ الولادة وحتى الشهر الخامس من العمر كانت أوزانهم أكبر بالنسبة لأطوالهم مقارنة بالأطفال الذين لم يتم إعطاؤهم مضادات حيوية خلال هذه الفترة من العمر.

ونشر هذا البحث في العدد الإلكتروني الأخير لمجلة “إنترناشيونال جورنال أوف أوبسيتي” (المجلة الدولية للبدانة).

وأوضح الباحثون أن النتائج لا تثبت وجود علاقة بين تناول المضادات الحيوية في المراحل الأولى من الحياة وبين زيادة الوزن، وإنما تشير فقط إلى وجود ارتباط ما. وأكد الباحثون على ضرورة إجراء المزيد من الدراسات لتحديد ما إذا كان هناك صلة سببية مباشرة.

وقال ليوناردو تراساند أستاذ مساعد طب الأطفال والطب البيئي: “الميكروبات في أمعائنا ربما يكون لها دور حيوي في امتصاص السعرات الحرارية، والتعرض للمضادات الحيوية خاصة في مراحل الطفولة الأولى ربما يقتل البكتيريا الصحية وهو الأمر الذي يؤثر على كيفية امتصاص أجسامنا للعناصر الغذائية”.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد