المتحدث الرسمي لوزارة الصحة يبين الاشتراطات الصحية لحج عام 1433هـ

مجلة نبض – وزارة الصحة : أوضح المتحدث الرسمي الدكتور خالد بن محمد مرغلاني أن كل من يرغب الحج من الداخل أو الخارج يجب أن يأخذ لقاح الحمى المخية الشوكية أو تقديم شهادة تطعيم ضد الحمى المخية الشوكية تفيد تطعيمه ضد هذا المرض “قبل قدومه للمملكة” بمدة لا تقل عن 10 أيام، ولا تزيد عن 3 سنوات وستقوم الوزارة في المنافذ بالتأكّد من إتمام عملية        تطعيم البالغين والأطفال من عمر سنتين وما فوق بجرعة واحدة من اللقاح الرباعي            ” ACYW135″ .
وأكد المرغلاني أن الوزارة أكدت على القادمين من دول الحزام الأفريقي “السودان – مالي – بوركينافاسو – غينيا – غينيا بيساو – نيجيريا – أثيوبيا – ساحل العاج- النيجــر – بنيــن – الكاميرون – تشاد – أرتيريا – جامبيا – السنغال – أفريقيا الوسطى بوجوب أخذ هذه التطعيمات .
وبين أن الوزارة أصدرت الاشتراطات الصحية الواجب توافِّرها في القادمين للعمرة والحج لهذا العام 1433هـ، وأبلغت الجهات المعنية لتعميم تلك الاشتراطات على سفارات خادم الحرمين الشريفين وممثِّلياتها في الخارج للتمشّي بموجبها عند منح تأشيرات العمرة والحج لهذا العام.
وأشار مرغلاني أن الوزارة تتابع التطوّرات الوبائية للأمراض أولاً بأول، وسيتمّ إبلاغ الجهات كافة بأيّ تعديل يطرأ على تلك الاشتراطات، مشيراً أن الاشتراطات الصحية لهذا العام ركَّزت على محاور عدة، وهي الحمى الصفراء، الحمى المخية الشوكية، شلل الأطفال، الأنفلونزا الموسمية .
وقال د. مرغلاني: إن الاشتراطات نصّت على أن الدول الموبوءة بالحمى الصفراء هي: أنجولا – بنين – السودان- السنغال- بوركينا فاسو – جمهورية أفريقيا الوسطى – الكاميرون- بورندي- تشاد – أوغندا- الكنغو – كوت ديفوار – سيراليون- الصومال- إثيوبيا- الكنغو الديمقراطية- الجابون- جامبيا- غانا- غينيا –غينيا الاستوائيـة – غينيا بيساو- توجو- كينيا- ليبيريا- سوتومي وبرنسيبي- النيجر- نيجيريا- تنزانيا- الإكوادور- جيانا الفرنسية- جايانا- البرازيل- بوليفيا- سورينام- بيرو- بنما- ترينداد وتوباجو- فنزويلا- كولومبيا- الأرجنتين- باراجواي.
وأشار أنه يتطلّب من القادمين من الدول الموبوءة بالحمى الصفراء تقديم شهادة تطعيم صالحة ضد هذا المرض طبقاً للوائــح الصحية الدولية تفيد تطعيمه ضد هذا المرض قبل وصوله للمملكة بمدة لا تقل عن 10 أيام، ولا تزيد عن 10 سنوات، كما يتطلّب من الطائرات والسفن ووسائط النقل المختلفة القادمة من البلدان المعلنة موبوءة بالحمى الصفراء شهادة صالحة تفيد بإبادة الحشرات “البعوض” من على متنها.
وقال د.مرغلاني: إنه بخصوص شلل الأطفال فإنه يطلب من القادمين من الدول التي لا يزال فيروس شلل الأطفال البري ينتقل بها وهي: النيجر- مالي- الصومال- كينيا- الكاميرون- جمهورية افريقيا الوسطى- الصين واليمن تقديم شهادة بـتطعيم الأطفال أقل من “15” سنة بلقاح شلل الأطفال الفموي”Oral Polio Vaccine ” قبل قدومهم للمملكة بستة أسابيع وتقديم شهادة تثبت ذلك وسوف يتم إعطائهم جرعة أخرى من لقاح شلل الأطفال الفموي عند وصولهم للمملكة، مؤكِّداً أنه يتطلب من القادمـين “جميع الأعمار” من الدول الموبوءة بمرض شلل الأطفال وهي “نيجيريا، الهـند، باكستان وأفغانستان، وجمهورية الكونغو الديمقراطية ، تشاد ، انجولا” تقديم شهادة بالتـطعيم بلـقاح شـلل الأطفال الفـموي “Oral Polio Vaccine” قبل قدومهم للمملكة بستة أسابيع وتقديم شهادة تثبت ذلك، وسوف يتم إعطاؤهم جرعة أخرى من لقاح شلل الأطفال الفموي عند وصولهم للمملكة بغض النظر عن أعمارهم.
وبيَّن د.مرغلاني أن الوزارة توصي كل قادم للحج أو العمرة بالتطعيم بلقاح الأنفلونزا الموسمي خصوصاً المصابين بأمراض مزمنة “أمراض القلب، أمراض الكلى، أمراض الجهاز التنفسي ، أمراض الأعصاب ، مرض السكري” ومرضى نقص المناعة الخلقي والمكتسبة، والأمراض الاستقلابيية، والحوامل، وذوي السمنة المفرطة .
وأشار مرغلاني أنه على السلطات الصحية بالدول التي يقدم منها معتمرين توعية حجاجها عن الأمراض المعدية أنواعها ، أعراضها ، طرق انتقالها ومضاعفاتها وسبل الوقاية منها .
وأوضح د.مرغلاني أن الوزارة تمنع دخول المواد الغذائية التي يحضرها القادمون إلى المملكة بما فـي ذلك الحجاج أو المعتمرون ضمن أمتعتهم، ما لم تكن معلَّبة ومحكمة الغلق أو في أوعية سهلة الفتح؛ للمعاينة وبالكميات التي تكفي القادمين براً لمسافة الطريق فقط .
وأكَّد أنه في حالة وجود طارئة صحية تثير قلقاً دولياً أو حدوث فاشيات لأمراض تخضع للوائح الصحية الدولية في أي دولة يفد منها حجاج أو معتمرون، فإن السلطات الصحية بالمملكة قد تتخذ أي إجراءات احترازية إضافية تجاه القادمين من هذه الدول “لم يتم إدراجها ضمن الاشتراطات السابق ذكرها” بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية في حينه؛ بغرض تجنب انتشار العدوى بين الحجاج والمعتمرين أو نقلها إلى بلدانهم .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد