محافظ جدة يباشر حريق مستشفى بقشان ويطمئن على المرضى

مجلة نبض – الشئون الصحية :
باشر الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة حادث الحريق الذي نشب اليوم الثلاثاء بمستشفى بقشان في جدة، بحضور مدير الشؤون الصحية بمحافظة جدة الدكتور سامي باداود، الذي أوضح أن إدارة الطوارئ والأزمات بصحة جدة باشرت قبل ظهر اليوم الثلاثاء حادث الحريق الذي اندلع بمستشفى بقشان، وعلى الفور تم رفع درجة التأهب القصوى وذلك حسب الخطة العامة للطوارئ بصحة جدة بكل من مستشفى الملك فهد العام ومستشفى المساعدية ومستشفى الملك سعود ومستشفى الملك عبد العزيز، حيث تم تجهيز مهبط المروحية الإسعافية بمستشفى الملك عبد العزيز، تأهباً لاستقبال أي حالة.

وأضاف الدكتور سامي باداود أنه تم دعم موقع الحريق بـ 9 فرق طبية من صحة جدة بوقت قياسي مجهزة بفريق يتكون من أطباء وأخصائي تخدير وتمريض وأخصائيين اجتماعيين.

من جهة أخرى، كشف مدير إدارة الطوارئ والأزمات بصحة جدة الدكتور محمد باجبير أن عدد الحالات التي تم نقلها من موقع الحدث هي 4 حالات، حالتا أطفال (حضانات) وحالة لمريضة على وشك الولادة تم نقلها جميعا لمستشفى المساعدية للولادة، وكذلك حالة واحدة إلى مستشفى الملك فهد لضيق في التنفس، وهناك 21 حالة تعاملت معها الفرق الطبية بصحة جدة ما بين اختناق وذعر، وقد أعطيت لهم الإسعافات الأولية اللازمة في موقع الحدث في حينه دون الحاجة إلى نقلها.

وأضاف الدكتور باجبير أنه تم إخلاء المستشفى كاملاً من جميع المرضى من المبنى الذي تم فيه الحريق إلى المنطقة المخصصة للإخلاء في محيط المستشفى حيث سيطرت فرق الإطفاء بالدفاع المدني على الحريق كاملاً بفضل الله تعالى، كما أكد الدكتور باجبير أنه لضمان سلامة المرضى سترابط فرق الطوارئ في موقع الحدث حتى يتم التأكد من سلامة المبنى على المرضى وعودة كل مريض إلى سريره.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد