“مناعة” تستعد الخميس المقبل لحملة تثقيفية للوقاية من مرض الإيدز

مجلة نبض-واس:

تنظم الجمعية الخيرية لرعاية مرضى الإيدز بالرياض “مناعة” مجموعة من الفعاليات خلال الفترة من 12 إلى 13 ديسمبر الجاري، تستهدف تقديم حملة تثقيفية وتوعوية لمختلف فئات وقطاعات المجتمع وخاصةً الشباب, حول طبيعة المرض وكيفية تحصين المجتمع ضده وتحجيم، وذلك بمركز غرناطة التجاري بالرياض .
وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية عبدالله بن سليمان المقيرن، أن برنامج الفعاليات يتضمن إقامة معرض تعريفي عن مرض الإيدز، يهدف لتثقيف فئات المجتمع وتوعيتها بكيفية الوقاية من الوقوع في براثن هذا المرض، وتعريفهم بوسائل الإصابة به.
ولفت إلى أن الفعاليات تشمل كذلك إقامة ركن للاستشارات الطبية للرد على استفسارات وتساؤلات رواد المعرض سواءً من المصابين بالمرض أو الأصحاء، بما يسهم في تحقيق أهداف الاحتفال ويعزز غاياته، حيث سيتولى الإجابة والرد عليها نخبة من الأطباء المتخصصين في مرض الإيدز.
وأشار إلى أنه سيتم تنظيم عددٍ من المحاضرات التثقيفية والتوعوية حول المرض وتدور كلها حول نفس الأهداف التي تسعى جمعية ” مناعة ” لتحقيقها من هذا الاحتفال، فضلاً عن أنه سيتم توزيع جوائز رمزية على رواد الاحتفال.
ودعا رئيس مجلس إدارة ” مناعة ” جميع فئات المجتمع والزائرين بمدينة الرياض للمشاركة في هذه الفعاليات، مؤكداً أهمية تفاعل وتجاوب المجتمع مع الجمعية لبلوغ الغايات والأهداف النبيلة التي تسعى لتحقيقها, والتي تصب كلها في قناة تحصين المجتمع من مهاجمة طاعون العصر، إضافة لتمكين ضحاياه من التعامل الأفضل والأمثل معه لتحجيم أضراره، ومنع حدوث انتقال العدوى لأشخاص آخرين .
وأعرب المقيرن عن بالغ شكره لصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض الرئيس الفخري للجمعية، لما تلقاه الجمعية من دعم وتشجيع كبيرين من سموه لجهودها الرامية لتحقيق أهدافها الإنسانية الخيرة والنهوض برسالتها النبيلة، مؤكداً أن هذا الدعم يشكل حافزاً قوياً يشجع كل العاملين في الجمعية على تقديم المزيد من الجهد والعطاء لخدمة أهداف الجمعية ورعاية مرضاها.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد