إنشاء مدينتين طبيتين تابعتين لوزارة الداخلية في الرياض وجدة

مجلة نبض-الصحة:
رفع معالي وزير الصحة رئيس مجلس الخدمات الصحية د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة بإسمه وإسم كافة منسوبي القطاعات الصحية أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -يحفظه الله- وذلك بمناسبة صدور التوجيه السامي الكريم بإنشاء مدينتين طبيتين تابعتين لوزارة الداخلية في الرياض وجدة.

وثمن معاليه ما يحظى به القطاع الصحي من رعاية كريمة ودعم لا محدود من لدن حكومة خادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله- مشيراً إلى أن هذا التوجيه السامي الكريم يجسد حرص القيادة الحكيمة على توفير الرعاية الصحية لكافة أبناء هذا الوطن الغالي وسيكون له بإذن الله الأثر الملموس في الإرتقاء بمستوى الخدمات الصحية وتحقيق تطلعات ولاة الأمر -يحفظهم الله- وتلبية احتياجات المواطنين الصحية .

وأضاف معاليه أن هاتين المدينتين تمثلان إضافة متميزة لمنظومة الخدمات الصحية وسيسهمان بإذن الله في دفع مسيرة العمل الصحي في المملكة وبما ينعكس إيجاباً على جودة الخدمات الصحية وشموليتها وبما يتماشى مع توجهات مجلس الخدمات الصحية نحو تكامل وتظافر جهود كافة القطاعات الصحية وتحقيق الأهداف المرجوة لاستراتيجية الرعاية الصحية بمشيئة الله تعالى نحو توفير الرعاية الصحية الشاملة المتكاملة لجميع السكان وتيسير الحصول عليها وتقديمها بطريقة عادلة ومأمونة.

واختتم معاليه سائلاً المولى العلي القدير أن يحفظ لبلادنا الغالية قائد مسيرتها خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يديم عليها نعمة الأمن والاستقرار وأن يجعل أعمالنا خالصة لوجهه الكريم وأن يوفقنا لتحقيق ما نصبوا إليه جميعاً .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد