تدشين المرحلة الثانية للحملة الوطنية للتحصين ضد أمراض الحصبة

مجلة نبض(واس): دشن الأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة في مكتب سموه بقصر الحكم اليوم المرحلة الثانية للحملة الوطنية للتحصين ضد أمراض الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف ,وذلك بديوان الإمارة .

وأعرب مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة الرياض الدكتور عدنان بن سليمان العبدالكريم عن الشكر والتقدير لسمو أمير منطقة الرياض بالنيابة على تدشينه الحملة،مثمناً ما يقدمه سموه من دعم للخدمات الصحية بمنطقة الرياض.

وبين أن الحملة تستهدف طلاب وطالبات الكليات والجامعات والمعاهد الحكومية والعسكرية وجميع الأشخاص من عمر 19 إلى 24 عاماً والأطفال من عمر 9 أشهر إلى 6 سنوات.

وأوضح العبدالكريم أن مرض الحصبة هو أحد الأمراض الفيروسية التي تصيب الأطفال بشكل رئيسي ويزداد انتشاره خلال الفترة ما بين شهر يناير إلى ابريل وتبدأ علاماته بارتفاع في درجة الحرارة وأعراض شبيهة بنزلات البرد لمدة 3 أو 4 أيام يعقبها ظهور طفح على الوجه والصدر والأطراف العلوية ثم تبدأ الأعراض في التلاشي والاختفاء وتنتهي غالباً بالشفاء واكتساب الطفل المصاب مناعة طوال حياته.

وأكد أن صحة الرياض أكملت تجهيز الفرق الطبية وتوزيعها على المدارس وفق الخطة المرسومة لذلك من إدارة الإشراف الوقائي والقطاعات الصحية التابعة لإدارة الرعاية الصحية الأولية، مشيراً إلى أن إدارته كانت قد تسلمت جميع الأمصال الخاصة بالحملة التي وفرتها الوزارة، كما استعانت بالقطاع الصحي الخاص من خلال مشاركته بمجموعة من الممرضين والممرضات لدعم الفرق الصحية الميدانية بالإضافة إلى الفرق المشاركة من الوحدات الصحية المدرسية، لتطعيم الطلاب والطالبات كافة، بغض النظر عن سابقة التطعيم .

وبين أن تطعيم الطلاب والطالبات في الكليات سيتم عبر فرق من المراكز الصحية في كل منطقة بحيث يغطي كل مركز صحي الكليات الواقعة في النطاق المحيط به وترسل فرق من هذه المراكز للعمل داخل الكليات يومياً وعلى مدار الأسبوع ولمدة خمسة أسابيع وحتى الانتهاء من تطعيم جميع الطلاب.