انطلاقة فعاليات الملتقى العلمي الدولي الأول لكلية الصيدلة بجامعة أم القرى

 

ام القرى

مجلة نبض-جامعة أم القرى: انطلقت اليوم فعاليات الملتقى العلمي الدولي الأول الذي تقيمه كلية الصيدلة بالتعاون مع وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي لمدة ثلاثة أيام وذلك بتقديم محاضرة علمية بحثية عن: المؤشرات الجزيئية الناشئة في علاج السرطان وتطوير الأدوية (من مختبرات البحوث إلى مصانع الأدوية) قدمها البروفيسور لورانس هيرلي رئيس هاورد شفير إندويد للعلوم الصيدلانية كلية الصيدلة جامعة أريوزونا بالولايات المتحدة الأمريكية بحضور 350 فرداً من أعضاء هيئة التدريس المختصين وطلاب وطالبات كلية الصيدلة والكليات الطبية الأخرى وذلك بالقاعات المساندة لقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بالمدينة الجامعية بالعابدية .
وبدئ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القران الكريم
بعد ذلك ألقى عميد كلية الصيدلة الدكتور سعيد بن عبدالرحمن الحارثي كلمة رحب فيها بالحضور مستعرضا أهداف الملتقى المتمثلة في التعرف على المستجدات العلمية في طرق علاج أمراض السرطان باستخدام العقاقير الحديثة وتوضيح دور علوم الصيدلة المختلفة في هذه التطورات وكذلك بناء وتأسيس علاقات بحثيه مع المراكز البحثية المتخصصة في أبحاث علاج السرطان في جامعة اريزونا وبين كلية الصيدلة بجامعة أم القرى مقدما نبذة تعريفية عن البروفيسور لورانس هيرلي الذي يزور الكلية حاليا لتقديم سلسلة من المحاضرات العلمية والبحثية
وثمن الجهود الكبيرة التي يبذلها معالي مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس لدعم الكلية ومساراتها المختلفة وحرصه على استضافة الكوادر العالمية لإثراء العملية التعليمية والبحثية من خلال برنامج التعاون الدولي والذي تقوم به الجامعة ممثلة في وكالة الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي.
عقب ذلك بدأت محاضرة البروفيسور لورانس هيرلي الذي تحدث فيها عن الأساليب العلاجية والدوائية الحديثة والمتطورة في علاج السرطان .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد