الطب يدخل عالم الهواتف الذكية

gal_medical_smartphone_jpg_-1_-1

مجلة نبض-CNN:

يقوم العلماء في الولايات المتحدة الأمريكية بتطوير أساليب يمكنها أن تعين المريض على فحص علاماته الحيوية دون التوجه إلى عيادة الطبيب.

وتترأس الطبيبة ليزلي ساكسون قسم برادي كومبيوتيوتنغ في جامعة ASU الأمريكية لتحسين مستقبل الطب من خلال الاعتماد على الاتصالات اللاسلكية.

إذ بدأ العمل على أغلفة للهواتف الذكية تتمكن من قياس معدل ضربات القلب بطرق بسيطة، ويمكن لمقود السيارة أن يقيس علاماتك الحيوية ويربطها بملفك الصحي.

وتقول ساكسون إن العلم توصل إلى درجة يمكن للطبيب فيها أن يوجه الأسئلة إلى جهازه لمعرفة العلامات الحيوية لمرضاه، ومن ثم التواصل معهم عن بعد، وبالتالي يمكن أن يبقى المريض مكانه، ويوفر الكثير من النفقات.

كما أكدت بأن هذا الاختراع يمكنه أن يغير النظرة العامة حول سلامة المرضى، وهو “أول نظام في التاريخ يمكنه أن يتواصل مع المريض بهذه الطريقة” على حد تعبيرها.

ويفكر العلماء بتطوير تطبيقات للمرضى كي يتمكنوا من ضغط زر واحد للحفاظ على صحتهم، إذ يمكن للأشخاص أن يعلموا بمرضهم قبل التوجه إلى الطبيب وبذلك فإنهم سيذهبون إلى العيادة لتلقي العلاج وليس فقط للتشخيص.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد