مستشفى الملك عبد العزيز ينظم غدا الندوة السادسة لجراحة الإصابات بالعاصمة المقدسة

3325

مجلة نبض-واس:

يفتتح المساعد للخدمات العلاجية ونائب المدير العام للشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور أحمد بن حسن بنجر غداً الندوة السادسة لجراحة الإصابات التي ينظمها مستشفى الملك عبد العزيز بالعاصمة المقدسة بقاعة الذكرى الخالدة و تستمر لمدة ثلاثة أيام.
وأوضح مدير مستشفى الملك عبد العزيز بالعاصمة المقدسة الدكتور أحمد موسى المالكي أن إقامة هذه الندوات الطبية في كل عام يأتي لرفع مستوى الأداء ، وتقديم خدمات طبية وعلاجية وتشخيصية متكاملة للجميع ، مشيراً إلى أن هذا المؤتمر يعقد للمرة السادسة على التوالي في مكة المكرمة ويستضيف أطباء من جميع القطاعات الصحية بالمملكة للاستفادة من خبراتهم ، والتعرف على أحدث الطرق لعلاج إصابات الحوادث وكيفية التعامل معها ، وكل ما يخص مجال الإصابات الجراحية وأحدث ما وصل إليه في مجال أجهزة الجراحة.
وبين الدكتور المالكي أنه ستقام خلال هذه الندوة ست جلسات علمية موزعة على يومين وتناقش عدة محاور منها تقييم وعلاج الإصابات ، والمسح الإشعاعي الكامل ، وتقييم حالات مرضى الإصابات قبل العملية ، ونقل الدم المكثف في مرضى الإصابات ، وندوة إصابات البطن المخترقة واستخدامات المنظار الاستكشافي في الإصابات وعلاج الآلام في مرضى الإصابات ، وعلاج حالات الكوارث والإصابات المخية في الماضي والحاضر ، والمستجدات في إصابات الأمعاء الغليظة وعلاج إصابات القلب المستحدثة والفسيولوجية المرضية وعلاج نقص الماء والأملاح في حالات إصابات الرأس والإصابات وما يصاحبها من أمراض نفسية ، وكسر الساعد وماذا علينا فعله ، واختيار التوقيت المناسب لتثبيت الكسور في الإصابات المتعددة وعلاج حالاته.
وأبان أن المحاضرات يلقيها عدد من المختصين في المجال الصحي وجراحة الإصابات من مستشفى الدمام المركزي ، وجامعة أم القرى ، وجامعة الملك عبدالعزيز ، ومستشفى الحرس الوطني بجدة ، ومركز الأمير سلطان بالرياض ، ومدينة الملك عبد الله الطبية بمكة المكرمة ، مبيناً أن هذه الندوة معتمدة من قبل هيئة التخصصات الصحية بواقع 30 ساعة تعليم مستمر.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد