دراسة: العنف الأسري قد يسبب ADHD للأطفال

children

مجلة نبض – CNN: قالت دراسة أمريكية إن أجواء العنف المنزلي، قد تزيد من احتمالات إصابة الأطفال، دون سن الثالثة، لاحقاً بـ”اضطراب فرط الحركة وقلة التركيز” attention deficit hyperactivity disorder ويعرف اختصاراً بــADHD.

وأوضح باحثون من كلية طب جامعة إنديانا، بعد دراسة أكثر من ألفي طفل، إن الأطفال من عانى آبائهم من الاكتئاب أو العنف المنزلي، أكثر عرضة للإصابة بـ”اضطراب فرط الحركة وقلة التركيز” لدى نموهم.

وقالت د. جنيفر شو، أخصائية طب الأطفال، وخبيرة الصحة العامة بشبكة CNN، وهي لم تشارك في إعداد الدراسة، إن إصابة الأطفال بهذا الاضطراب: “قد يكون مؤشراً لاضطرابات أخرى بالصحة العقلية، قد ترتبط بدورها بالعنف بين الشركاء أو اكتئاب ما بعد الولادة.”

وأوضحت شو بأن عدم تلقي قسطا كافية من النوم قد يساهم بشكل كبير في ظهور أعراض المرض ومشاكل سلوكية، مضيفة، بأن العنف المنزلي أو إصابة الأم بالاكتئاب قد يؤديا بدورهما إلى عدم تلقي الأطفال للعناية المناسبة، كتلقي قسط كاف من التغذية والنوم – وهو أمر له تأثير كذلك على مستوى تركيز الأطفال.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد