وزير الصحة يطلق غدا خدمة 937 .. مركز اتصالات الطوارئ بوزارة الصحة

وزارة الصحة3

مجلة نبض-وزارة الصحة:

يطلق معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة صباح يوم غد الثلاثاء 4/7 /1434هـ خدمة 937 (مركز اتصالات الطوارئ بوزارة الصحة) والذي يعنى بتقديم الخدمات الصحية و يمكن التواصل من خلاله مع جميع أنحاء الوطن ومن أي وسيلة اتصال (جوال/ثابت/هاتف طوارئ) .

و أوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور خالد مرغلاني بأن مركز اتصالات الطوارئ بوزارة الصحة ( 937 ) يعد بمثابة أذن صاغية للمرضى ورصد متطلباتهم الطارئة و يقوم بالتحرك السريع نحو تلبية احتياجاتهم الطارئة وفقاً للمعايير وحاجة المريض الطبية و العمل على انجاز متطلباتهم واحتياجاتهم بأسرع وقت وجودة عالية في أي وقت وزمان ومكان .

و أضاف د. مرغلاني أن المركز يقوم بتحليل كل ما يرد من رصد لبلاغات المرضى الطارئة و العمل الجاد على تطوير أداء العمل ضمن استراتيجيات وزارة الصحة سعياً لتحقيق شعار الوزارة (المريض أولاً) مشيرا الى ان الهدف من استحداث هذا النظام بالوزارة هو الريادة في تقديم الخدمات الصحية الطارئة والعادية بكفاءة عالية وسرعة للمرضى في كافة أنحاء المملكة.

و هي الرسالة التي تسعى من خلالها الوزارة الى الاستجابة السريعة لاحتياجات و متطلبات المرضى وفقا للمعايير الطبية عن طريق متابعة الجهات المعنية في المناطق و المحافظات الصحية التابعة للوزارة لإنجاز كافة المعاملات الخاصة بالمرضى في أسرع وقت ممكن والتي لن تتحقق الا بالعمل بروح الفريق الواحد و الجودة في الأداء .

مشيرا إلى أن استحداث هذا المركز يأتي لتحقيق العديد من الأهداف ومن أبرزها استقبال جميع الاتصالات من المرضى فيما يخص الجانب الصحي الذي تعني به وزارة الصحة  و استقبال جميع الشكاوي أو الملاحظات على مدار الساعة وتمريرها للجهات المختصة بالوزارة وفروعها و العمل على تلبية احتياجات المرضى محتاجي الخدمة من وزارة الصحة بأسرع وقت و بجودة عالية في أي وقت و زمان و مكان إضافة إلى استقبال جميع الاتصالات الطارئة و العاجلة و ليكون بمثابة أذن صاغية للمرضى لمعرفة احتياجاتهم و متطلباتهم والعمل على تنفيذها وفقاً للمعايير الطبية و إعداد الإحصائيات و تحليلها للوقوف على الوضع الراهن للخدمات الصحية بالمناطق والمحافظات من أجل تطويرها و إدراجها ضمن الخطط التطويرية للوزارة و نشر ثقافة نوعية الخدمات التي تقدمها وزارة الصحة والدور المناط بها .

و عدد الدكتور مرغلاني خدمات المركز و المتمثلة في استقبال و رصد بلاغات المرضى الطارئة و العمل على انجازها بأسرع وقت في أي زمان ومكان في أنحاء الوطن الغالي و متابعتها و تقديم الإستشارات الطبية الطارئة من خلال أطباء يعملون على مدار الساعة ومن خلال التعاون مع التوعية الصحية بالوزارة و تقديم النصائح والإرشادات الطارئة والهامة لحالات التسمم من خلال التعاون مع مركز السموم على مدار الساعة .

مضيفاً أن المركز يقوم بتقديم الإرشادات للمرضى وتحديد الجهات المسئولة عن تقديم الخدمات التي يحتاجها المرضى من خلال إعطائهم الأرقام الهامة و الضرورية لهم و إيضاح دور وزارة الصحة والخدمات التي تقدمها للمرضى مباشرة و الخدمات التي تقدمها بالتعاون و الشراكة الإستراتيجية مع القطاعات الصحية الأخرى والقطاعات الحكومية المعنية بتقديم الخدمات للمواطنين كالدفاع المدني وهيئة الهلال الأحمر السعودي .

و عن تجهيزات المركز وأقسامه أوضح د مرغلاني بأن المركز يحتوي على منظومة متكاملة من الاتصالات السلكية واللاسلكية و خط ساخن مع وزارة الداخلية وأحدث التقنيات للتواصل في حينه (الكتروني ومرئي وسمعي) و ذلك بهدف سرعة وسهولة وخدمة المرضى في مكان تواجدهم بأنحاء الوطن على مدار الساعة .

أما من حيث الأقسام فالمركز يحتوي على قسم استقبال الاتصالات و قسم المتابعة  و قسم الخدمات الطبية والبرقيات وقسم الأرشيف والإحصاء و غرفة عمليات وإدارة الأزمات و قد تم تجهيزها بتقنية حديثة تحتوي على الاتصال المرئي والسمعي بجميع أنحاء المملكة حيث يمكن للمتواجد في غرفة العمليات التواصل مع أي حدث في أنحاء المملكة .

منوها إلى أن المركز يعمل به نخبة مميزة مدربة و مؤهلة من أطباء وفنيي إسعاف وطوارئ و تمريض وإداريين على مدار الساعة وأيام العطل الرسمية و الأعياد وعلى مدار العام .

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد