مدينة الملك عبدالله الطبية تنهي معاناة خمسيني من ارتفاع ضغط الدم

مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة

مجلة نبض – متابعات :

تمكنت مدينة الملك عبد الله الطبية من إنهاء معاناة خمسيني أمتدت لخمس سنوات نتيجة لإرتفاع ضغط الدم لم تنفع الأدوية في خفضه حتى أجريت له عملية كي العصب الكلوي عن طريق القسطرة و التي تكللت بالنجاح.
وأوضح مدير مركز القلب واستشاري القلب التداخلي الدكتور أسامة الخطيب ” بأنه تم عمل حالة بجناح القسطرة القلبية وهي عملية كي العصب الكلوي عن طريق القسطرة(Renal Denervation) للتحكم في إرتفاع ضغط الدم الغيرمستجيب للأدوية، مشيرا إلى أن العملية أجريت لمريض سعودي يبلغ من العمر 51 سنة وكان يعاني من إرتفاع ضغط الدم منذ خمس سنوات وتمت ولله الحمد والمنة هذه العملية بنجاح تام.

وأشار الدكتور أسامة الخطيب ” إن علاج ارتفاع ضغط الدم عن طريق القسطرة هي طريقة لعلاج الضغط المعاند المقاوم عن طريق كي الشريان الكلوي وتعتبر هذه العملية من العمليات الحديثة على مستوى العالم لعلاج الضغط المعاند المقاوم وهو يعرف باحتياج مريض الضغط من ثلاثة أدوية خافضة للضغط أو أكثر وتتم العملية عن طريق القسطرة من الشريان الفخذي وتوصيل انبوب القسطرة إلى الشريان الكلوي ومن ثم اجراء كي للنهايات العصبية للعصب السمبثاوي الذي يبطن الشريان الكلوي ومن ثم انخفاض الضغط.

وأضاف الدكتور أسامة الخطيب ” إلى ان الدراسات الطبية أثبتت جدوى هذا النوع من العمليات مقارنة بالأدوية ويستغرق إجراء العملية ما بين 30 إلى 45 دقيقة فقط ولا تحتاج إلى تخدير كما أن مخاطرها الطبية قليلة، و يغادر المريض المستشفى في اليوم التالي، ويتمكن من ممارسة حياته الطبيعية بعد أقل من 48 ساعة فقط، دون مضاعفات تذكر بعد العملية ولله الحمد.

الجدير ذكره أن هذه العملية تجرى لأول مرة في مدينة الملك عبد الله الطبية و تمت بواسطة فريق طبي متميز مكون من مدير مركز القلب واستشاري القلب التداخلي الدكتور اسامة الخطيب، و و الدكتور عبدالله الزعبي،و الدكتور أيمن سليم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد