دراسة : البدانة تشكل خطرا على العظام

101027142659PcWT

مجلة نبض-BBC:

أوضحت دراسة حديثة أن البدانة المفرطة قد تشكل عاملا في زيادة مخاطر الإصابة بمرض لين العظام.
و قالت الدراسة التى أجراها عدد من العلماء والباحثين الأمريكيين أن عددا من الذين يعانون من البدانة قد قامت أجسادهم بتخزين كميات من الدهون في العظام وهو ما أدي إلى أن يصبحوا أكثر عرضة للإصابة بكسور العظام.وقام الفريق التابع لجامعة هارفارد في ولاية بوسطن بدراسة مسحية على ما يقرب من 106 رجلا وسيدة من البدناء الأصحاء.

وكشفت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص قامت أجسادهم بتخزين الدهون في أماكن متفرقة منها العضلات والأفخاد والأرداف والبطن علاوة على العظام في بعض الحالات.
وقالت د مريام برينديلا عضو الفريق البحثي إن الأشخاص الذين تقوم أجسادهم بتخزين الدهون في منطقة البطن والوسط هم الأكثر عرضة لمشاكل العظام.

وقالت برينديلا إنه عندما تصل الدهون إلى منطقة الخلايا المسؤولة عن تصنيع خلايا العظام الجديدة فإنها تعطلها عن العمل.

وأوضحت “لقد كنا نظن في السابق أن البدانة تمثل عاملا واقيا من أمراض العظام لكن ذلك الأمر غير صحيح”.

وأوضحت الدراسة أنه لا يستطيع أحد أن يختار مكان تخزين الدهون في جسده وبذلك فإن الأمر الأفضل والأكثر صحة هو أن نحافظ على النحافة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد