رقاقة تزرع في الجسم لتعقّب وظائفه

رقاقة

مجلة نبض-اكتشافات:
أعلن فريق من الباحثين اليابانيين أنه تم اخترع رقاقة إلكترونية رفيعة جدا وخفيفة الوزن يمكن زرعها في الجسم البشري لتعقب وظائفه، وهذه الرقاقة عبارة عن شريط رفيع للغاية يستمر في العمل وإن تعرض للتقلص أو التمدد، ويمكن تثبيتها على أي سطح كان وهي لا تحد حركة الشخص الذي يحملها.

وأوضح الباحثون التابعون لجامعة طوكيو أن هذه الرقاقة تستخدم لجمع كل أنواع البيانات، كحرارة الجسم وضغط الدم وحركات العضلات ودقات القلب. وتسمح هذه الرقاقة أيضا للأشخاص المعوقين بتفعيل جهاز معين من خلال الفم أو العينين أو أي جزء آخر من الجسم لتخطي إعاقتهم الجسدية.

أما عن حجم الرقاقة فيبلغ سماكها 2 ميكرو متر فقط، أي أقل بخمس مرات من الأشرطة اللاصقة التي تستعمل لحفظ الأطعمة، ووزنها 3 غرامات بالمتر المربع، أي أقل ب30 مرة من الورق.

وتستمر الرقاقة في العمل لأكثر من أسبوعين بعد وضعها في محلول مالح، كما في داخل الجسم البشري، أو اتصالها بالعرق. لكنها لا تزال بحاجة الى تغذية كهربائية مصغرة يعمل الباحثون على تطويرها.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد