دراسة جينية تكشف كيفية تحور العديد من أنواع السرطان الشائعة

دراسة جينية تكشف كيفية تحور العديد من أنواع السرطان الشائعة

مجلة نبض-رويترز:

وضع باحثون في بريطانيا أول خريطة شاملة لعمليات التحور وراء تطور الأورام وهو عمل من المتوقع أن يقود في المستقبل إلى أساليب أفضل للعلاج ومنع انتشار انواع كثيرة من السرطان.

وفي دراسة نشرت في دورية (نيتشر Nature) يوم الأربعاء كشف باحثون قاموا بتحليل أكثر من سبعة آلاف شفرة وراثية‭ ‬(جينوم) لأنواع شائعة من السرطان عن 21 “بصمة” لعمليات تحور الحمض النووي (دي.ان.ايه).

وقالت سيرينا نيك-زينال من معهد ولكام ترست سانجر الذي عمل في البحث “هذه خطوة مهمة على طريق اكتشاف العمليات التي تقود إلى تشكل الورم السرطاني.”

وأضافت “من خلال تحليل مفصل يمكننا البدء في استخدام كميات ضخمة من المعلومات المدفونة في الحمض النووي للسرطانات لمصلحتنا فيما يتعلق بفهم كيف ولماذا تظهر الأورام السرطانية.”

وتحدث جميع أنواع السرطان نتيجة تحور في الحمض النووي بخلايا الجسم.

وتأكد العلماء من بعض الحقائق منها أن المواد الكيماوية في دخان التبغ تسبب هذا التحور في خلايا الرئة مما يؤدي إلى سرطان الرئة وان الاشعة فوق البنفسجية تحدث تحورا في خلايا الجلد مما يؤدي الى سرطان الجلد.

لكنهم لا يعرفون العمليات البيولوجية التي تسبب التحور وراء أغلب انواع السرطان الشائعة.

وقال مايك ستراتون مدير معهد سانجر وكبير الباحثين في الدراسة “بدأنا نعرف الكثير عن عواقب هذا التحور. لكن فهمنا محدود لما يسبب هذا التحور في الأساس.”

وأضاف “في نهاية الأمر فإن الاشياء المسببة لهذا التحور هي مسببات السرطان.”

This Post Has 0 Comments

Leave A Reply