(2800) عملية قسطرة اجراها مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب بالقصيم

Thumb-شعار مركز الأمير سلطان للقلب في القصيم

مجلة نبض – وزارة الصحة:

شهد مركز الأمير سلطان بن عبدالعزيز – يرحمه الله – لطب وجراحة القلب في منطقة القصيم قفزة تنموية ضخمة في كافة الأقسام منذ افتتاحه في العام 2003م وحتى العام 2012م انعكست على كافة المؤشرات الاحصائية السنوية حيث أجرى المركز حوالي (2800) حالة عملية قسطرة في العام 2012م مقارنة بنحو (25) حالة في عام افتتاحه ، كما استطاع المركز اجراء (231) عملية جراحية للقلب مقابل (30) حالة عملية جراحية للقلب خلال نفس الفترة ، اضافة إلى ارتفاع عدد حالات مراجعي العيادات الخارجية من نحو (4000) الآف حالة عام 2003م إلى حوالي (30) ألف حالة في عام 2012م .

ويعتبر مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب الأفضل على مستوى منطقة القصيم من حيث مستوى شمولية الخدمة لمرضى القلب من الأطفال حيث شهد خلال العشر سنوات الماضية تطويراً للخدمات العلاجية المقدمة لمرضى القلب من خلال اجراء مسح شامل لجميع مستشفيات منطقة القصيم والتعرف على احتياجاتها العامة في مجال طب القلب ، إضافة للبدء بتنفيذ برامج التعاون المشترك للكبار والأطفال مع عدة مستشفيات ، كما يعقد المركز اجتماع شهري لكافة أطباء القلب من القطاعين العام والخاص بهدف بحث سبل تطوير قدرات أطباء القلب في المنطقة ، إضافة إلى تنفيذ المركز عدد من الدورات التدريبية لصقل مهارات العاملين في مجال تخطيط القلب والأشعة الصوتية والتمريض .

ولقد تم خلال نفس الفترة إستحداث إدارة متخصصة للتعليم الطبي والتدريب والبحوث قامت بنشر أكثر من خمسة بحوث في مجالات علمية محكمة بالإضافة إلى تقديم عدة بحوث في مؤتمرات خارجية وداخلية ، كما قامت الإدارة بتنفيذ أربعة برامج تدريبية معتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية تتمثل في برنامج شهادة الزمالة السعودية في طب القلب لدى الكبار والذي يهدف إلى تخريج أطباء سعوديين حاصلين على شهادة الزمالة السعودية في هذا التخصص ، إضافة إلى دبلومي تمريض العناية القلبية والأوعية الدموية ودبلوم تمريض العناية المركزة للكبار .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد