افتتاح المؤتمر الدولي الثاني لاضطرابات التخاطب السمعي بالرياض

A0k72493

مجلة نبض-واس:

افتتح عميد كلية الطب في جامعة الملك سعود، والمشرف على المستشفيات الجامعية الدكتور فهد بن عبدالله الزامل المؤتمر الدولي الثاني لاضطرابات التخاطب السمعي وطب أعصاب الأنف الأذن والحنجرة، الذي ينظمه مركز الملك عبدالله التخصصي للأذن وقسم الأنف والأذن والحنجرة التابع لمستشفى الملك عبد العزيز الجامعي.
ويقام المؤتمر بالتعاون مع الجمعية السعودية للأنف والأذن والحنجرة، والأكاديمية العربية للسمع والتوازن، والمؤتمر السعودي الدولي لأمراض السمع، وكرسي الأمير سلطان لأبحاث الإعاقة السمعية وزراعة السماعات، وكرسي بحث أمراض الصوت والبلع والتخاطب، والهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
ويناقش المؤتمر الذي انطلق أمس ويستمر أربعة أيام: تشخيص وتأهيل الإعاقات السمعية، والمشاكل المتعلقة بالتوازن، وزراعة قوقعة الأذن وزراعة الأجهزة السمعية، وإمكانية تنشيط عصب السمع وتقييم حالة الدهليز وإعادة التأهيل، وإعادة التأهيل بعد زراعة القوقعة، ومساعدات السمع والتحقق من سلامتها، واستخدام المنظار لتقييم حالة صمام البلعوم، وتقييم حالات التلعثم والتعامل معها وتقييم اضطرابات البلع والتعامل معها بالإضافة إلى مواضيع طبية وجراحية متقدمة تختص بأعصاب الأنف والأذن والحنجرة.
ويشارك في المؤتمر الدولي الثاني لأمراض السمع والتوازن متخصصون من أمريكا، وكندا، وألمانيا، والنمسا، وبريطانيا، وكذلك من قطر، والكويت، والإمارات العربية المتحدة، والأردن، بالاضافة للمملكة .
كما يستضيف المؤتمر في دورته لهذا العام مخترعة القوقعة الإلكترونية عام 1975م، رئيسة شركة ميديل الطبية الدكتورة خوشمير بوصفها ضيف شرف المؤتمر، حيث تمثل زيارتها الأولى للمملكة ،إضافة إلى مجموعة من الأطباء المميزين.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد