ماهو الألم؟!!

د.معن قطان

مجلة نبض – أشجان المسعودي:
الألم انواع ودرجات تختلف من شخص لآخر ترى ما هو الألم و كيف يحدث هذا ما سيوضحه لنا استشاري التخدير وعلاج الألم الدكتور معن قطان

عادة الألم الحاد هو إنذار للبعد عن خطر الإصابة وأسلوب دفاع عن الجسم ،وعند تعرض الجسم لجرح او إصابة بحرق او مادة كيمائية او حارة مثل الفلفل يستجيب الجسم بطريقتين اولا نقل إشارات عبر الأعصاب الطرفية من مستقبلات الألم الى جزء معين في الحبل الشوكي ومن ثم الى اجزاء حسية معينة في الدماغ .

وفي الدماغ يتم إرسال إشارات محفزة او مثبطة للألم الى النخاع مرة اخرى ثم الى مكان الإصابة  ، وعادة يكون امر ابتعاد الجسم عن مسبب الإصابة وإفراز مواد كيميائية لمعالجة الالتهاب الناتج عن الإصابة وايضا إفراز مواد تخفف والآلام الحادة المتوسطة والشديدة بعد الحوادث والعمليات يجب تسكينها وعلاجها حتى لا تتحول الى الم مزمن لان تحولها الى مزمن “استمراره اكثر من ٣ اشهر” يؤدي الى مشاكل صحية منها الأرق والإحباط وعدم انتظام السكر والضغط وغيرها

هناك عوامل قد تزيد نسبة تحول الألم الحاد الى مزمن وهي عدم تسكين الألم  ووجود أمراض مزمنة تؤثر على الأعصاب مثل السكري او كبر السن وغيرها .

أنوع الألم المزمن تنقسم الى نوعين:

  1. الأعصاب neuropathic pain وهو الأصعب في العلاج
  2. الام الأنسجة somatic or nociceptive pain
  3.  وجود الاثنين مجتمعة

وايضا هناك ظاهرة تأثير العاطفة على الألم وظهور او زيادة الألم العضوي والعلاج يعتمد على نوع الألم وسببه ومكانها من أدوية مسكنة وعلاج طبيعي وحقن وجراحة .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد