دورة الاتحاد العالمي لأمراض ومناظير عنق الرحم توصي بأهمية الفحص المبكر والتطعيم ضد الفيروس الحليمي

21-3-1435-inner

مجلة نبض – جامعة الملك عبدالعزيز:

أوصت دورة الاتحاد العالمي لأمراض ومناظير عنق الرحم التي نظمتها الجامعة خلال الفترة بين بين 10-12 ربيع الأول 1435هـ الموافق 12-14 يناير 2014م بأهمية الفحص المبكر والتطعيم ضد الفيروس الحليمي “HPV”.
وقد أوضح أ.د.خالد حسين ولي سيت المشرف على كرسي البروفيسور باسلامة للأورام النسائية ورئيس وحدة طب وجراحة الأورام النسائية بكلية الطب ومستشفى جامعة الملك عبد العزيز ورئيس المشاركون في الدورة خرجوا بالتوصيات التالية:

1- الفحص المبكر لعنق الرحم في المملكة العربيه السعودية يجب أن يكون باستخدام فحص تحليل الفيروس الحليمي (TESTING HPV ).

2- العمل على التثقيف المستمر للكادر الطبي لاستخدام وسائل تنظير عنق الرحم وتشخيص التغيرات غير الطبيعية بطرق العلاج ،وذلك بسبب قلة المراكز التي تتوافر فيها خدمة التنظير لعنق الرحم في المملكة العربية السعودية .وأهمية أخذ الأطباء المختصين لدورات تدريبية عن طريق التعليم عن بعد، مع الاستفادة من أطباء ذوي الخبرة العالية في تنظير عنق الرحم في المملكة و الحصول على شهادة دولية بعد انتهاء التدريب.

3- أكد العلماء المشاركون في الدورة بضرورة أن يكون التطعيم ضد الفيروس الحليمي وسيلة أولية للوقاية من سرطان عنق الرحم في المملكة العربية السعودية. على أن يتم إدراجه ضمن برنامج التطعيم الذي يعطى للبالغين، ورفع التوصية ل وزارة الصحة للبدء في عمل برنامج خاص بذلك كي يتمكن الجميع من اخذه.

4- نظرا لما لوحظ من انتشار عملية الكي البارد Cryotherapy لعنق الرحم في المملكة، و ما ينتج عنه من مضاعفات و تأخر تشخيص سرطان عنق الرحم، فقد حث العلماء بضرورة أخذ مسحة (لطاخة من عنق الرحم) قبل المبادرة بإجراء مثل هذه العمليات، والتركيز على اهمية تعليم الكادر الطبي المشارك في المؤتمر على تعلم كيفية إجراء عينة مخروطيه (leitz ) وإجرائها اذا لزم الأمر كبديل. والذي سيكون له مردود كبير لتشخيص و علاج الحالات ما قبل السرطانية .

وقد أشاد أعضاء الاتحاد الدولي لأمراض و تنظير عنق الرحم بجهود كرسي أ.د عبدالله حسين باسلامة للأورام النسائية للبدء في برنامج متكامل للكشف المبكر لسرطان عنق الرحم في مدينة جدة حيث وجد استحسان الجميع، وأكدوا لمدير الشؤون الصحية د. سامي باداود خلال الاجتماع الخاص بهم في مكتب و حدة الأورام النسائية بقسم النساء و الولادة بمستشفى جامعة الملك عبدالعزيز بأهمية إكمال مثل هذا البرنامج و أكدوا على أهمية تبني وزارة الصحة هذا البرنامج حتى يصبح برنامجاً وطنياً شاملاً للقضاء على سرطان عنق الرحم في المملكة العربية السعودية .

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد