جمعية الصحة العالمية تعتمد قراراً بشأن التهاب الكبد وآلية لتنسيق الاستجابة لمقتضيات الأمراض غير السارية

who2

مجلة نبض- منظمة الصحه العالميه:

اعتمدت جمعية الصحة العالمية قراراً لتحسين الوقاية من التهاب الكبد الفيروسي وتشخيصه ومعالجته إلى جانب الاقتراحات الداعية إلى تحسين تنسيق الجهود على الصعيد العالمي من أجل التصدي للأمراض غير السارية مثل داء السكري والسرطانات وأمراض القلب والسكتة الدماغية. وفضلاً عن ذلك، منح كل من المديرة العامة لمنظمة الصحة العالمية ورئيس جمعية الصحة أربع جوائز لأشخاص يضطلعون بدور قيادي في مجال الصحة العمومية.

التهاب الكبد الفيروسي

يسبب التهاب الكبد الفيروسي وفاة 1.4 مليون شخص كل سنة ويبلغ عدد المصابين بهذا المرض في الوقت الحالي 500 مليون شخص. وهناك خمسة أنماط رئيسية لفيروس التهاب الكبد (أي الأنماط A وB وC وD وE). ويسبب النمطان B وC الإصابة بأمراض مزمنة في صفوف مئات الملايين من الأشخاص وهما معاً يمثلان السبب الأكثر شيوعاً للإصابة بتشمع الكبد وسرطان الكبد. ويسلط القرار أيضاً الأضواء على أهمية توسيع نطاق برامج التطعيم ضد التهاب الكبد A وB ومواصلة تعزيز تدابير مكافحة العدوى في سياقات الرعاية الصحية مثل الاستراتيجيات الرامية إلى تحسين مأمونية الحقن.

وأحاط القرار علماً بأهمية تنفيذ التدابير الملائمة لحماية فئات مثل متعاطي المخدرات بالحقن من العدوى وتحسين حصولهم على خدمات التشخيص والعلاج. ومن الضروري أيضاً تحسين خدمات تحري المرض إذ يظل معظم الأشخاص المصابين بالتهاب الكبد المزمن من النمط B أو C غير مدركين لعدواهم به.

ووافق المندوبون على النظر في مجموعة من التدابير الرامية إلى تحسين إتاحة أدوية التهاب الكبد ووسائل تشخيصه المتسمة بالجودة وميسورة الكلفة وتناول قضايا حقوق الملكية الفكرية المتصلة بهذه المنتجات في الوقت ذاته.

وطلب المندوبون من أمانة المنظمة مواصلة مساعدة البلدان على وضع استراتيجيات وأهداف متينة خاصة بالتهاب الكبد وإعداد تقارير منتظمة عن التقدم المحرز في إطار مثل هذه البرامج فضلاً عن بحث جدوى القضاء على التهاب الكبد B وC.

الأمراض غير السارية

وافق المندوبون على تسعة مؤشرات لقياس التقدم المحرز في تنفيذ خطة عمل المنظمة العالمية الخاصة بالأمراض غير السارية. وأيدوا أيضاً اختصاصات آلية عالمية للتنسيق وخطة عملها. وأوصت الجمعية بأن تقدم المديرة العامة الاختصاصات المقترحة لفرقة عمل للأمم المتحدة مشتركة بين الوكالات ومعنية بالأمراض غير السارية إلى مجلس الأمم المتحدة الاقتصادي والاجتماعي.

وسيعقد اجتماع رفيع المستوى للأمم المتحدة في نيويورك في 10 و11 تموز/ يوليو 2014 لاستعراض التقدم المحرز بشأن الأمراض غير السارية. وطلبت الدول الأعضاء من أمانة المنظمة أن تقدم تقريراً عن متابعة هذا الاجتماع إلى جمعية الصحة القادمة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد