المدرسة الصيفية للأبحاث لعام 2014م التابعة لجامعة الملك سعود

KSAU-HS

مجلة نبض – جامعة الملك سعود :

انطلقت يوم الأحد 10 شعبان 1435هـ (الموافق 8 يونيو 2041م) فعاليات المدرسة الصيفية للأبحاث لعام 2014م التي ينظمها مركز الملك عبدالله العالمي للأبحاث الطبية ممثلاً بقسم التعليم وترقية الأبحاث، بمشاركة العديد من طلاب وطالبات الجامعة وتستمر حتى 10 من يوليو المقبل، وذلك بمركز المؤتمرات بالمدينة الجامعية بالرياض.

وأوضح المدير التنفيذي للمركز الدكتور أحمد العسكر في كلمته خلال حفل الافتتاح أن أنشطة المدرسة هذا العام تتضمن مجموعة من الدورات التمهيدية في الأبحاث الطبية الهادفة إلى غرس القيم في مجال الأبحاث الطبية وأخلاقيات العلوم الحيوية، بجانب تدريب الطلاب المشاركين على الطرق السليمة والفعالة لإجراء الأبحاث الطبية، مضيفا أن المركز سيقدم الدورات الأساسية في كتابة الأبحاث وصياغتها وتنفيذها علاوة على تحليل المعلومات باستخدام الأدلة القائمة على الأسس العلمية ومبادئ العلوم الحيوية قبل نشرها إلى العامة.

هذا ويسعى المركز من خلال تأسيس المدرسة الصيفية إلى دعم أسس الأبحاث الطبية في المملكة العربية السعودية حرصًا منه على تحقيق أقصى فائدة لطلبة الطب من الأبحاث في وقت مبكر من حياتهم المهنية بهدف تمكينهم من تقديم أفضل الخدمات الصحية للمرضى، فضلاً عن اكتساب العديد من المهارات الشخصية والمهنية فيما يتعلق بإجراء الأبحاث، وتطبيق المفاهيم الحيوية والأخلاقية اثناء إجراء الأبحاث.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد