وزارة الصحة السعودية تحث على الوقاية من الكورونا مع تسجيل إصابات جديدة

وزارة الصحة3

مجلة نبض-رويترز:

حثت وزارة الصحة السعودية يوم الاثنين المواطنين السعوديين على التقيد بإجراءات الوقائية من مرض متلازمة الشرق الاوسط التنفسية (كورونا) بعد تسجيل ارتفاع في حالات الاصابة بالمرض منذ أوائل سبتمبر أيلول الماضي.

وأعلنت وزارة الصحة السعودية تسجيل 23 حالة إصابة مؤكدة هذا الشهر بالفيروس الذي يسبب السعال والحمى وفي بعض الأحيان التهابا رئويا قاتلا.

ووصل عدد الاصابات في السعودية منذ اكتشاف الفيروس عام 2012 إلى 777 حالة مع احتساب الحالات الجديدة هذا الشهر وعدد الحالات التي سجلت في سبتمبر ايلول وبلغت 12 حالة.

وأوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) إن وزارة الصحة “لا زالت تسجل حالات متفرقة للإصابة بالفيروس وهو ما يستدعي أهمية التقيد بالتدابير الوقائية للحد من انتشار المرض وعدم مخالطة الإبل المصابة وكذلك التشديد على إجراءات مكافحة العدوى في المنشآت الصحية”.

وأظهرت الأرقام التي اعلنت عنها وزارة الصحة أن الارتفاع في عدد حالات الاصابة كان واضحا في جميع أنحاء البلاد مع تأكيد سبع إصابات في الرياض وست في مكة وخمس في الطائف وواحدة في كل من المدينة المنورة والجوف ونجران والهفوف والجبيل.

وظهرت ثلاث من هذه الاصابات بين عاملين في الطواقم الطبية.

ولم يتوصل العلماء إلى مصدر المرض غير أن عددا من الدراسات ربطها بالابل ويعتقد بعض العلماء أنها تنتقل إلى البشر من خلال مخالطة الابل أو عبر استهلاك حليبها أو لحمها.

وانتاب القلق المراقبين الصحيين الدوليين جراء احتمال انتشار مرض كورونا خلال موسم الحج في وقت سابق هذا الشهر.

وقالت السلطات السعودية مع نهاية الحج إنها لم ترصد حالات إصابة جديدة بين الحجاج بفيروس كورونا غير أن سبعا من الحالات التي تأكدت في أكتوبر تشرين الأول كانت في مراكز للحجاج في مكة والمدينة فضلا عن خمس في محافظة الطائف القريبة التي يزورها الكثير من الحجاج.

 

 

 

 

 

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد