جامعة الملك عبد العزيز تحتفل بحصول كلية التمريض على الاعتماد الأكاديمي

11-2-36-inner6

مجلة نبض – جامعة الملك عبد العزيز :

تحت رعاية معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور أسامة بن صادق طيب أقامت الجامعة حفل تكريم لكلية التمريض بمناسبة حصول برامجها لمرحلة البكالوريوس ما بعد الثانوية، وبرامج التجسير للدبلومات على الاعتماد الأكاديمي الدولي، من هيئة الاعتماد الأكاديمي في تعليم التمريض بالولايات المتحدة الأمريكية (ACEN) كأول كلية تمريض تحقق هذا الإنجاز على مستوى الشرق الأوسط، وذلك يوم الأربعاء 11 صفر 1436هـ بحضور معالي مديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن الدكتور هدى العميل، ووكلاء الجامعة ، ووكيلات جامعة الأميرة نورة، وعميدات عدد من الكليات عن طريق الدائرة التلفزيونية المغلقة.

وأشاد معالي مدير الجامعة بالإنجاز الذي حققته كلية التمريض في حصول برامجها على الاعتماد الأكاديمي الدولي، معتبراً أن الاعتمادات الأكاديمية هي جزء من ثقافة الجامعة لمواصلة التميز، وليس غاية المشوار، واعتبر مسيرة حصول كليات الجامعة على الاعتماد الأكاديمي العالمي بمثابة التتويج لجهود الجامعة في التطوير والجودة, مؤكداً على أن معيار الجودة هو أهم معيار وعامل مشترك ما بين أعرق الجامعات وأحدثها في مجال التعليم العالي، وبيّن بأن الاعتماد الأكاديمي أحد الخطوات التي تنتهجها الجامعة نحو سعيها لتحقيق الريادة العالمية وبناء مجتمع المعرفة.

وأشار إلى أن الجامعة توفر الأساس الصلب، لحصول جميع برامجها على الاعتماد الأكاديمي الدولي، وما حصلت عليه كلية التمريض، هو دليل على ذلك فقد سعت للحصول على الاعتماد منذ أن كانت الكلية قسماّ تابعاً لكلية العلوم الطبية التطبيقية، ومن ثم أصبحت كلية مستقلة. وقدم مدير الجامعة شكره لكل من ساهم في تحقيق هذا الإنجاز المتميز من قطاعات مساندة ولجان إشراف ومتابعة.

من جانبه أوضح وكيل الجامعة للتطوير الدكتور عبد الفتاح بن سليمان مشاط أن الجامعة تعمل لحصول جميع برامجها على الاعتماد الأكاديمي الدولي، كجزء استراتيجي من خطط الجامعة، واليوم نجني إحدى ثمرات رؤية الجامعة في حصول كلية التمريض على الاعتماد الأكاديمي الدولي بعد رحلة طويلة تكللت بالنجاح.

من جهتها أكدت عميدة كلية التمريض الدكتورة حسناء بنجر أن الاعتماد الأكاديمي للكلية يعزز جهود منسوباتها وطالباتها في العمل والسعي نحو مزيد من التميز، وأن الإنجاز جاء ثمرة جهد دؤوب وعمل مشترك مع هيئات الاعتماد الأكاديمية الدولية والوطنية، التي قامت بدراسة تفصيلية ومراجعة شاملة لمختلف أوجه العمل بالكلية والبرامج الأكاديمية .

واستعرضت وكيلة الكلية للتطويرالدكتورة شادية عبدالله مراحل حصول كلية التمريض على الاعتماد الأكاديمي من زيارات، وإجراءات، وتواصل، ومراجعة، وبرامج عمل، مشيرة إلى أن الكلية هي أول كلية تمريض تحصل على الاعتماد الأكاديمي الدولي من (ACEN) على مستوى الشرق الأوسط.

وأكدت بأن الهيئة مؤسسة اعتماد معترف بها من قبل عدة جهات أمريكية، ولها تاريخ طويل في مجال منح الاعتمادات الأكاديمية للبرامج حول العالم.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد