دول اوروبية توقف تسويق ادوية منتجة استنادا لبيانات هندية‭ ‬

bcef433039796b472a38ed675a298c54

مجلة نبض-رويترز:

قالت هيئة (ايه.ان.اس.ام) الفرنسية للرقابة على الأدوية ان فرنسا والمانيا وبلجيكا ولوكسمبورج علقت الموافقة على تسويق 25 من الادوية المنتجة باستخدام التركيبة الدوائية دون العلامة التجارية بسبب مخاوف بشان سلامة التجارب الاكلينيكة التي اجرتها جي.اف.كيه بيوساينسيس الهندية.

وهاجمت هيئات تنظيمية قي قطاع الادوية في اوروبا والولايات المتحدة جودة الادوية الهندية العام الجاري مشيرة الى وجود مشاكل بداية من التلاعب في البيانات إلى المعايير الصحية ومنعت استيراد منتجات معينة من عدة شركات.

وذكرت الهيئة الفرنسية يوم الجمعة على موقعها على الانترنت “اتخذ القرار كاجراء احترازي. لا يوجد في هذه المرحلة ما يشير لتهديد حقيقي لصحة الانسان او عدم فعالية تلك العقاقير.”

وتابعت ان جميع العقاقير التي يسري عليها القرار ومعظمها من انتاج شركتي مايلان وابوت يوجد لها منتج مواز يحمل علامة تجارية يمكن للمرضى استخدامه كبديل حتى لا يتأثر العلاج.

وقالت الهيئة الفرنسية والمعهد الاتحادي للعقاقير والاجهزة الطبية في المانيا انهما يحققان في موافقات على عقاقير استندت لتجارب سريرية اجرتها جي اف كيه في الفترة ما بين عامي 2008 و2014 اثبتت ان الادوية المعنية تماثل عقاقير تحمل علامات تجارية.

 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد