424 ألف شخص يتوفون كل عام في العالم بسبب الانزلاق

unnamed

 

مجلة نبض – واس :

أكد المدير التنفيذي المشارك للإدارات الطبية بالإنابة في مدينة الملك فهد الطبية الدكتور صالح الراشدي، أن االمدينة تطبق معايير عالية مختصة في مجال الرعاية الآمنة والموثوقة للمريض لتقليص مخاطر حالات الانزلاق والسقوط خلال تنويم المرضى .
جاء ذلك خلال احتفال مدينة الملك فهد الطبية يوم أمس باليوم التوعوي الثاني للوقاية من السقوط بعنوان “خذ الحيطة والحذر لتجنب السقوط ” وذلك في بهو المستشفى الرئيسي، بمشاركة عدد من الإدارات .
وأشار إلى أن منظمة الصحة العالمية كشفت في إحصائية لها عن أن 424 ألف شخص يتوفون كل عام في العالم بسبب حالات الانزلاق أو السقوط، مبينا أن هذه الحالات تعد ثاني أهمّ أسباب الوفيات الناجمة عن الإصابات غير المتعمّدة، وتحدث أكثر من 80% من الوفيات الناجمة عن السقوط في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان المتوسطة الدخل.
وأفاد أن سقوط المريض على الأرض من مهددات سلامته كونه من الأسباب المؤدية إلى الإصابات الخطيرة مثل إصابة الرأس أو كسور العظام، وتكون الأضرار الناتجة عن السقوط مرتفعة في حالات المرضى كبار السن أو المصابين بهشاشة العظام، كما يؤدي في بعض الحالات إلى الوفاة.
وأضاف أن سقوط المرضى في المستشفيات له أسباب داخلية تتعلق بحالة المريض الصحية كالدوار، والوهن، وضعف البصر، وضغط الدم المنخفض، إلى جانب أسباب خارجية تتعلق بالبيئة المحيطة بالمريض أثناء إقامته في المستشفى مثل : وجود سوائل منسكبة، أو أسلاك على الأرض التي تعيق حركته وتؤدي إلى سقوطه، أو وضع سرير المريض في مستوى عال، أو عدم كفاية الإضاءة في غرفته، وعدم تثبيت مقابض يدوية في جدران الممرات ودورات المياه، والتي بدورها تساعد المريض على الثبات أثناء المشي.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد