مركز المهارات والمحاكاة السريرية بجامعة الملك عبد العزيز يحتفي بإنجاز مليون ساعة تدريبية

16-11-1436-inner1

مجلة نبض-جامعة الملك عبدالعزيز:

رعى سعادة وكيل الجامعة للتطوير الأستاذ الدكتور عبد الفتاح بن سليمان مشاط فعاليات احتفاء مركز المهارات والمحاكاة السريرية   بتنفيذ مليون ساعة تدريبية، وذلك يوم الأحد 15 ذو القعدة 1436 هـ بالمستشفى الجامعي. بحضور عميد كلية الطب الدكتور محمود شاهين الأحول،  ومدير المستشفى الجامعي الدكتور عمرو الحبشي، وعدد من منسوبي الكلية والمستشفى والمركز.

وقام وكيل الجامعة للتطوير بافتتاح المعرض المصاحب الذي احتوى عدداً من المعامل والمختبرات،  واستمع الجميع  لشرح مفصل عن كيفية عمل أجهزة المحاكاة السريرية التي يتم تدريب الطلاب والخريجين عليها،  كما تم تقديم عرض عن بعض البرامج التدريبية التي يقدمها أساتذة كلية الطب سواء داخل المستشفى الجامعي أو خارجه.

عقب ذلك تم تقديم عرض عن نشأة المركز ومراحل تطويره، ثم ألقى مدير مركز المهارات والمحاكاة السريرية كلمة شكر ورحب فيها براعي الحفل ومنسوبي المركز الذين قدموا جهوداً كبيرة  في سبيل تطويره وتحقيق هذا الإنجاز غير المسبوق، لافتاً إلى أن العمل جار لتدشين برامج تطويرية وتدريبية أخرى حديثة تسهم في إكساب الطلاب مزيداً من التطبيق العملي.

عقب ذلك قدم عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور محمود بن شاهين الأحول كلمة شكر فيها مدير المركز وأعضاءه من أساتذة وفنيين وإداريين،  مشيراً إلى أن المركز يستعد للانتقال لمبنى حديث من شأنه إتاحة فرص تطويرية أكبر، مؤكداً أن المركز بات مرجعية علمية متميزة على المستويين الداخلي والخارجي.

من جهته قدم راعي الحفل كلمة شكر فيها القائمين على المركز وما يقدمونه من جهود من خلال تدريس الطلاب وتدريبيهم ليكونوا على مستوى عال من المهنية والأداء الطبي المتميز،  مؤكداً أن الجامعة وضعت ضمن خططها الاستراتيجية إدخال برامج المحاكاة في الكليات العلمية والتدريبية ضمن برامجها، حيث بدأت كليات مختلفة بإجراء هذا النوع من التجارب، ووصف تنفيذ مليون ساعة تدريبية بالإنجاز الكبير  للجامعة بشكل عام وللمركز بشكل خاص،  وأن ذلك تحقق بفضل الله تعالى، ثم بجهود المخلصين من أبناء الجامعة ومنسوبي المركز.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد