17دولة تناقش علاج ذوي الإعاقة ب 41 ورقة علمية في مؤتمر دولي للتأهيل بالمدينة المنورة

جامعة طيبة

مجلة نبض- واس:

ينطلق المؤتمر الدولي الثاني لمستجدات التأهيل الطبي في مجال الإعاقة وذوي الاحتياجات الخاصة بعد غدٍ الثلاثاء، بعنوان “مؤتمر المدينة الدولي الثاني للمستجدات في التأهيل الطبي”، الذي تنظمه الجمعية السعودية للعلاج الطبيعي، بالتعاون مع العديد من الجهات ذات العلاقة ممثلة في جامعة طيبة بالمدينة المنورة، ووزارة الصحة، ووزارة الشؤون الاجتماعية، وجامعة القاهرة, وذلك في فندق المريديان بالمدينة المنورة .
ويحاضر في المؤتمر الذي يستمر لثلاثة أيام, 14 متحدثاً دولياً، و 27 متحدثاً محلياً، تحت رعاية معالي مدير جامعة طيبة الدكتور عدنان المزروع، حيث يسبق انطلاق فعاليات المؤتمر حفل افتتاح المؤتمر يوم غدٍ الاثنين بالقاعة الرئيسية بجامعة طيبة، بحضور إمام وخطيب مسجد قباء الشيخ صالح المغامسي .
ويصاحب المؤتمر ورشتا عمل الأولى بعنوان “تقييم الآم الظهر واحدث الطرق لعلاجها”, ويحاضر فيها عميد كلية العلاج الطبيعي بجامعة القاهرة الدكتور علاء بلبع والدكتور محمد شوقي، والثانية بعنوان “احدث طرق التأهيل في علاج الجلطات الدماغية”, ويلقيها الدكتور محمد خلاف.
وأوضح رئيس المؤتمر وعميد كلية التأهيل الطبي بجامعة طيبة رئيس الجمعية السعودية للعلاج الطبيعي بالمنطقة الغربية الدكتور عبدالله الشنقيطي, أن المؤتمر سيناقش 41 ورقة علمية في إيجاد وسائل ومستجدات متطورة من برامج تدريبية وطرق علاجية متطورة في مجالات التأهيل المختلفة تخدم المرضي وذوي الاحتياجات الخاصة والمعاقين، مشيراً إلى أن الهيئة السعودية للتخصصات الصحية اعتمدت المؤتمر والورش المصاحبة لها ب 52 ساعة تعليم طبي مستمر، حيث أعتمد للمؤتمر 30 ساعة تعليمية، وللورش 32 ساعة تعليمية.
وأبان أن المؤتمر يحاضر فيه نخبة متميزة من المحاضرين الدوليين من خارج المملكة وداخلها يمثلون 17 دولة، وعدد من العلماء والاستشاريين والأكاديميين والخبراء على مستوى العالم ممثلين للعديد من الدول المتقدمة في مجال التأهيل الطبي ومنها الولايات المتحدة الأمريكية والنمسا وايطاليا وهولندا، واستراليا, بالإضافة إلى العديد من الدول العربية منها المملكة، ومصر، والإمارات، والأردن، وعمان.
ودعا الدكتور الشنقيطي, جميع المختصين في مجال التأهيل والإعاقة للتسجيل بالمؤتمر على الرابط : http://micmru.org ، والتواصل عبر حساب الجمعية بالتويتر @spta_media

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد