هّل هو سيّء كما يُقال ؟

الكاتب: سَعد العازمي

أخبَرني أحدُهم ذاتَ مره أن ” شخصٌ ما  سيء جداً وأخذَ يتكلمُ وسرد لي قائمة صِفات مُطولة، لا أذكر مِنها شيئاً حَتى تمنّيت أنْ يسكتْ وأصبحتْ لدي فكرة عنه أنّه شخصٌ سيء فعلاً, رَغم أنّي لمْ أقابله إلاّ مَره واحده فقط وبَعد فترة ليست بـِ الطويلة قابلت الشخص الذي يُقال عنه ” سيء ” وأنا أحدثُ نَفسي “هلْ يبدو سيء فعلاً ؟ 

كانَ رسمي جداً ، لايتحدُث كثيراً وإذا تَحدث أنصتَ لهُ الجميع ،احتراماً له وتقديراً لـ منصبه يَعشقُ النظام ويَكره ( الواسطة ) ويريد أن يستمر العمل بـ الشكل المطلوب كنتُ طول السَاعتين التي قضَيتها مع الشخص وأنا أبحثُ عنْ شيء قدْ يجعله سيء ” كما يقال ” رُبما شيئاً لا يراه إلاّ ذوي النظرة الثاقبة !

قابلتهُ مرة أخرى وسلمتُ عليه قابلني بـِ ابتسامه ورحبَ بي مع أنه لايعرف اسمي ، يعرفني بوجهي فقط استأذنتهُ بـ القليل مِن وقته ، واستشرته في موضوع ماأجَابني بكل سَعة صدر وقال إذا أردتَ المساعدة في هذا الموضوع,  فـَ أهلاً بك “معَ أني لمْ أطلب منه المساعدة ولكن كانَ طيباً منه وحباً للمساعدة وخدمة الآخرين شكرته، ومضى وأنا لازلت أفكر فيما قيل عنه, في المرة المقبلة رُبما يلزمُني مِنظاراً مُكبّراً أو مِجهراً إلكترونياً لـِ أبحثَ في خلايا جَسده عنْ خلية سيئة جعلته كذلك برأيك ، هلْ يبدو الشخص سيئاً كما يقال ؟ أم فقط لأنه نظامي ويكره الواسطة، أصبح سيئاً ! وإن كان الشخص غير نظامي وصاحب واسطة أصبح ظالماً عجباً لهم .

ومضة
” عِندما يُخبرك أحَدهم أن شَخصاً مَا سيء أو أياً كان مابه ، ليسَ بـ الضرورة أنْ يكون كما يقال عنه ، رُبما مَن يُحدثك هُو السيء في الحقيقة وليسَ الشخصُ الآخر 

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد