حمية “البحر الأبيض المتوسط” تساعد في المحافظة على العظام وتقويتها

330629

مجلة نبض-CNN:

تفوز حمية “البحر الأبيض المتوسط” مرة أخرى في تحدي أكثر الحميات وأساليب الغذاء الصحية، إذ أظهرت دراسة أصدرها موقع جاما الطبي أن هذه الحمية قد تساعد في الحفاظ على العظام وتقويتها.

وقام الباحثون بدراسة مدى تأثير النظام الغذائي على صحة العظام لدى النساء اللواتي تخطين سن اليأس، ووجدوا أن النساء اللواتي اعتمدن على حمية البحر الأبيض المتوسط، هن أقل عرضة للمعاناة من كسور الورك مقارنة بالنساء اللواتي اعتمدن على حميات غذائية أخرى.

ويُمكن اتباع حمية البحر الأبيض المتوسط بسهولة، وخصوصاً أنها تعتمد على الخضار والفاكهة والمكسرات والبقوليات والحبوب غير المكررة وزيت الزيتون والأسماك وتتطلب الحد من تناول اللحوم ومنتجات الألبان والدهون المشبعة.

وأظهرت الدراسات سابقاً أن حمية البحر الأبيض المتوسط تحافظ على وظائف الدماغ وتطيل العمر وتحافظ على الوزن بشكل أفضل، وتقلل من خطر الإصابة بمرض السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

وشرح الدكتور والتر ويليت في جامعة هارفارد للصحة العامة أن النظام الصحي الأمريكي الحالي، غالباً ما يتجاهل أهمية النظام الغذائي الصحي للمعالجة من الأمراض. ولذا، فإنه ينصح “بإدخال حمية البحر الأبيض المتوسط والأنماط الغذائية المشابهة إلى الممارسات الطبية والمستشفيات والمدارس وغيرها من المؤسسات، بهدف تحسين صحة الأفراد والمساهمة في الحد من الأمراض،” بحسب قوله.

الخضراوات
التسوق من أجل “حمية البحر الأبيض المتوسط” هو سهل جدا إذ أنها تعتمد على الخضراوات المنتشرة في المتاجر. البروكلي من أهم هذه الخضراوات لأنه غني بالمغذيات ومشبع رغم قلة سعراته الحرارية التي هي 30 سعرة للكوب الواحد.
زيت الزيتون
ينصح الأطباء باستخدام زيت الزيتون كبديل للزبدة عند إعداد الطعام، إذ وجدت دراسة إسبانية أن الوجبات الغذائية المصنوعة بزيت الزيتون البكر قللت الإصابة بمشاكل القلب والأوعية الدموية الرئيسية بين المرضى الذين يعانون من تاريخ في أمراض القلب.
الحبوب الكاملة
الكينوا هي من الحبوب الكاملة الأكثر شعبية لأنها تحتوي على جرعة من البروتين الذي يساعد في بناء العضلات. ولكن إدخال أي نوع من الحبوب الكاملة إلى حميتك الغذائية مثل الشعير والأرز البني سيساعد في فقدان الوزن عن طريق إشباعك بسعرات حرارية أقل.
التوت
غالبا ما يُخص التوت الأزرق (بلوبيري) في الحميات لما يحمله من فوائد في محاربة السرطان وتخفيض الكولسترول، ولكن الحقيقة أن جميع أنواع التوت بما فيها التوت الأحمر (رازبيري) والفراولة والعليق تحتوي على مضادات أكسدة ومغذيات نباتية لمقاومة الأمراض.
المكسرات
تناول حفنة من المكسرات عدة مرات في الأسبوع يساعد على الوقاية من أمراض القلب. واللوز على الأخص يحتوي على الكثير من الدهون غير المشبعة والألياف.سمك السلمون
سمك السلمون هو مصدر جيد للبروتين الخالي من الدهون. يقترح الأطباء تناول السمك مرتين على الأقل في الأسبوع أثناء اتباع حمية المتوسط، إذ أن السلمون يوفر جرعة عالية من الأحماض الدهنية الأوميجا 3 التي تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

الحبوب
تعتبر الحبوب ثمارا سحرية لأنها تساعد على فقدان الوزن كلما أكلت أكثر منها، بالإضافة إلى أنها مليئة بالألياف والبروتين الذي يشبع ويقوي العضلات.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد