صحة الأحساء تنفذ مشروع طب الأشعة الاتصالي

الاشعة

مجلة نبض-وزارة الصحة:

نجحت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الأحساء في تنفيذ مشروع طب الأشعة الاتصالي (TeleRadiology)  وهو مشروع متطور يهدف إلى الارتقاء بمستوى جودة الخدمات الإشعاعية وزيادة إنتاجية أطباء الأشعة والكوادر الطبية الفنية المساعدة، وتحقيق الاستفادة المثلى من الكوادر الطبية المتخصصة وأجهزة التصوير الطبي المتقدمة وبالتالي تحسين جودة الرعاية الصحية المقدمة للمرضى وبأقل تكلفة.
وانتشر طب الأشعة الاتصالي في الفترة الأخيرة على نطاق واسع في المستشفيات ومراكز الأشعة في الدول المتقدمة وفي المستشفيات التخصصية بالمملكة، وهو يعالج الكثير من المشكلات والمعوقات التي من أهمها: عدم وجود عدد كافٍ من استشاريي الأشعة من ذوي التخصصات الدقيقة، وصعوبة توفير خدمات التصوير الطبي التخصصية والمتقدمة في المستشفيات الطرفية والصغيرة بسبب تكلفتها العالية ونقص الكوادر المؤهلة.
جدير بالذكر أنه بدأ العمل على تنفيذ هذا المشروع الحيوي على عدة مراحل حتى تم ربط مستشفيات المحافظة الرئيسة بقسم الأشعة في مستشفى الملك فهد بالهفوف باعتباره المستشفى المرجعي بالمحافظة والذي يتميز بتوفر كافة الأجهزة العامة والتخصصية المجهز بأحدث تقنيات التصوير الطبي بجميع تفرعاتها، ويعمل فيه أطباء استشاريون من مختلف تخصصات الأشعة الدقيقة الذين يحملون مؤهلات عالية ولديهم خبرة واسعة في هذا المجال، ويساعدهم كوادر فنية سعودية من ذوي الكفاءة والخبرة، ونجح المشروع – بفضل الله – وتوفيقه في تحقيق الهدف منه والتغلب على مشكلة نقص الأطباء خاصة الاستشاريين منهم وأصحاب التخصصات الدقيقة بالمحافظة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد