احذر من الزينة البراقة

11467_0

مجلة نبض-متابعات:

الزينة البراقة هي ملكة عالم الاحتفالات والتبرج. ورغم أنها ساحرة، إلا أنه يمكنها أن تكون غدارة في الوقت ذاته،. وإذا استخدمتها مرة واحدة، فعليك أن تنظفها من على السجاد، ومن تحت الأظافر. ولكن العلماء يقولون أيضاَ أنها خطيرة جداً على البيئة.

وتُعتبر غالبية الزينة البراقة في جوهرها عبارة عن قطع صغيرة من المادة البلاستيكية اللمّاعة، وهي تشكل مادة خطرة على البيئة والمحيطات.

وتُعتبر الزينة البراقة حالياً مادة دسمة في المملكة المتحدة، إذ ستنفذ بريطانيا العام المقبل حظراً على الميكروبيدات، وهي نوع من اللدائن الدقيقة الموجودة في مستحضرات تجميل الوجه والجسم، وغيرها من المنتجات.

ودفع هذا الحظر الوشيك بعض العلماء إلى إخبار “ذا إندبندنت” بأن الزينة البراقة مثل تلك الموجودة في مستحضرات التجميل والجسم، قد تكون خطرة.

وقال ريتشارد تومبسون، الأستاذ بجامعة بليموث، الذي قاد دراسة لبحث كيفية تأثير البلاستيك على البيئة البحرية: “كنت قلقا جداً عندما اشترت إحدى بناتي بعض المستحضرات للاستحمام والتي كانت تحتوي على مواد براقة،” مضيفاً أن “هذه المواد ستؤذي البيئة”.

ويمكن أن تلوث اللدائن الدقيقة البيئات البحرية، وتزيد من مستوى المواد الكيميائية.

وقالت عالمة الأنثربولوجيا البيئية في جامعة ماسي في نيوزيلندا الدكتورة تريسيا فاريلي لـ”ذا اندبندنت” أنه يجب حظر جميع المواد البراقة.

هذه التدوينة تحتوي علي بدون تعليقات

إضافة رد