جامعة الملك فيصل بالأحساء تنظم (اليوم البحثي المفتوح)

مجلة نبض (تغطيات -سعد الشمري):من منطلق ( تعزيز الفكر البحثي ) لجميع منسوبي الكلية وطلابها أقامت كلية الطب بجامعة الملك فيصل بالأحساء اليوم البحثي المفتوح بمبنى الكلية وذلك يوم الاثنين الموافق 20 فبراير 2012 مـ .حيث أشرف الدكتور وليد البوعلي عميد كلية الطب والدكتور عبدالرحمن السلطان وكيل الكلية للشؤون الأكاديمية ورئيس مركز الأبحاث العلمية بجامعة الملك فيصل على اليوم البحثي وذلك بالتعاون مع الدكتور طارق أمين المشرف الأكاديمي للأبحاث العلمية وعضو هيئة التدريس بالكلية .

بدأت فعاليات الندوة العلمية من خلال استقبال كافة منسوبي الجامعة و نخبة من أعضاء هيئة التدريس وجميع طلاب وطالبات كلية الطب على مسرح الكلية وذلك لإفتتاح الأعمال البحثية وتوضيح أهداف كلية الطب في دعم كافة المشاركات البحثية في مجال الطب سواء كانت من الطاقم التعليمي او من طلاب وطالبات الكلية،، وبدأ اللقاء بعد الذكر الحكيم بكلمة العميد الدكتور وليد البوعلي حيث اكد من خلالها ان الطب هو أحد اعمدة الحاضر والمستقبل وان كافة السبل البحثية المقدمة من خلال الطب هي احد المقومات لفتح ابواب ومجالات مستقبلية تصب في صالح الأمة البشرية .

كما اشار البوعلي من خلال كلمته ان زرع الفكر البحثي لدى طالب وطالبة كلية الطب هو احد أهم الأهداف التي تحرص عليها إدارة الكلية لما يحمله طالب الكلية من أساس واهمية وذلك لتوسيع مدارك فكره من خلال هذا اليوم البحثي المفتوح.

وتحدث وكيل الكلية للشؤون الاكاديمية الدكتور عبدالرحمن السلطان للحضور عن سبل التطوير من أداء الطالب في تقديم البحوث المساهمة في رفع مقام الوعي البحثي في كافة شرائح طلاب مجتمعنا , كما تحدث عن خبرات ومشاركات الطلاب في عدة مؤتمرات خارجية وداخلية كان اخرها مشاركة

كلية الطب بجامعة الملك فيصل في مؤتمر عمان الدولي الثامن لطلبة الطب في دول مجلس التعاون،واحتوى اليوم البحثي المفتوح على جولة في معرض الكلية للأعمال البحثية المقدمة من أعضاء هيئة التدريس واعمال للطلاب والطالبات ,كما احتوى المعرض على شرح لجميع الأجهزة المساهمة في إعداد مثل هذه البحوث وذلك بالتعاون مع فنيي الكلية.

وتضمنت انشطة اليوم البحثي على إقامة ثلاث ورش عمل في كيفية اعداد البحوث العلمية كان مقدميها كلا من الدكتور عبدالرحمن السلطان رئيس معهد الابحاث العليمة بجامعة الملك فيصل والدكتور طارق أمين المشرف الأكاديمي للأبحاث العلمية والدكتور مصطفى الششتاوي أخصائي علم النفس في الكلية .

و اشادت الدكتورة نورية المهيدب وكيلة الكلية للشؤون الاكاديمية لقسم الطالبات بجهود الكلية في إعداد طلابها وطالباتها للفكر البحثي , وتقدمت بالشكر لجميع أعضاء هيئة التدريس لمشاركة الطلاب والطالبات أعمالهم البحثية .

وفي نهاية اليوم البحث العلمي المفتوح فتح باب المشاركات لكافة الطلاب والطالبات الحاضرين والإجابة على جميع اسئلتهم واستفساراتهم .

حسين عبدالعزيز التركي-السنة التحضيرية ” مازلت في بداية طريقي في مشوار الطب ولكني اطمح لما هو اكبر في مستقبلي وذلك من خلال المشاركات البحثية, إذ أجد بداية تحقيق هذا الحلم في هذا اليوم البحثي المفتوح الذي تصب فيه جداول العلوم والابحاث والمشاركات والمحاضرات الطبية من مختلف أعضاء هيئة تدريس كليتنا الحبيبة , فنحن بحاجة لمثل هذه الورش لتروي أرض طموحاتنا اللامحدودة فتنبت أشجار العلوم المستقبلية “

الطالبات – ماريا موسى البراهيم ، دلال الخطيب ، منى الملحم – سنة رابعة “سنكون تحت شعار ( آمة محمد تعمل ) هذا الشعار الذي سنتخذه عنوان لنا كطلاب طب بهذا المجتمع الذي يسعى دوماً من أجلنا , سنبدأ وكلنا أمل في تحقيق فخر لهذا المجتمع بتنافس شريف في أرقى مستوياته “

هذه التدوينة تحتوي علي 2 تعليقات

  1. Marwah Al-awas قال:

    نتطلع للمزيد يا كليتنا العزيزه

    بالتوفيق

  2. عدي العويفير قال:

    كان يوم حافل ..

    .. ننتظر المزيد ، ما زلنا في بداية الطريق .

إضافة رد